الجيش الليبي يقصف طائرة تركية محمَّلة بالأسلحة

استهدفت طائرات سلاح الجوّ الليبي طائرة نقل تركية، كانت محمَّلة بالذخائر والعتاد، في مطار مصراتة العسكري، وتمّ تدميرها بالكامل، كما تمّ استهداف محطتَيْ رادار (B 12)، و (B 14) للدفاع الجوي.

وأكّد آمر غرفة عمليات القوات الجوية المتمركزة حالياً في قاعدة عقبة بن نافع الجوية (الوطية)، اللواء محمد المنفور؛ أنّ طائرات الجيش الليبي شنّت أكثر من 3 غارات جوية على مقر الكلية الجوية بالمدينة، في حين ذكرت مصادر عكسرية أنّ الغارة استهدفت مدرج المطار العسكري فور هبوط طائرة شحن عسكرية من طراز "إل يوشن 76"، في قاعدة مصراتة، قادمة من أنقرة، وعلى متنها شحنة أسلحة وصواريخ موجَّهة يستخدمها سلاح الجوّ التركي المُسيَّر انطلاقاً من القاعدة.

سلاح الجوّ الليبي يستهدف طائرة نقل تركية كانت محملة بالذخائر والعتاد في مطار مصراتة العسكري

وقال شهود عيان من مصراتة، نقلت عنهم وكالة "رويترز": إنّ انفجاراً قوياً هزّ المدينة بعد سماع تحليق كثيف للطيران الحربي.

إلى ذلك، طالبت القيادة العامة للقوات المسلحة، في تصعيد واضح، المدنيين بالابتعاد عن المناطق العسكرية؛ لأنّها ستكون أهدافاً مباشرة للسلاح الجوي.

وصرّح الناطق باسم القيادة العامة، اللواء أحمد المسماري، في وقت سابق من أمس؛ بأنّ "سلاح الجو التابع للقيادة العامة استهدف حظيرة للطائرات المسيَّرة في الكلية الجوية بمصراتة، وتمكّن من تدمير الصواريخ والذخيرة الموجودة في الموقع المستهدَف".

يشار إلى أنّ هذه ثاني ضربة يوجهها طيران الجيش الليبي لقاعدة مصراتة، في أقلّ من أسبوع، بعد ضربة أولى استهدفت منصة صواريخ وراداراً، وكذلك هوائيات تسيير الطائرات المسيَّرة التركية.