تونسي ينجح في تضليل السلطات الألمانية!

495
عدد القراءات

2018-02-22

قبضت السلطات الألمانية على شاب تونسي نجح في الفرار من حكم ترحيل صدر بحقّه، بانتحال 20 شخصية باستخدام هويات مزيفة.

وأعلنت الشرطة الألمانية، أنّها تمكّنت من الكشف عن هوية الشاب الذي كان يمارس تجارة المخدّرات، واختفى عن الأنظار، منذ كانون الأول (ديسمبر) الماضي.

التونسي انتحل 20 شخصية باستخدام هويات مزيفة

وذكر موقع "epochtimes" الإخباري الألماني، أنّ تاجر مخدّرات تونسي، يدعى فتحي، ويبلغ من العمر 43 عاماً، مؤكّداً أنّ السلطات كانت قد رفضت طلب لجوء، تقدّم به في نيسان (أبريل) 2017، وأنّه تمكّن من الاختفاء عن الأنظار عن طريق انتحال صفات أخرى، هرباً من تنفيذ حكم بترحيله.

ونقل الموقع عن مصدر أمني ببرلين، أنّ فتحي استعمل، طيلة تلك الفترة، أكثر من 20 هوية مزيّفة، وأنّه زعم في مرّات عدّة أنّه جزائري أو ليبي أو مغربي، مشيراً إلى أنّه أبدع في التخفي وراء تلك الهويات المزيفة، إلى درجة أنّه أُخلي سبيله في كانون الاول (ديسمبر) الماضي، قبل أن يتمّ إيقافه متلبّساً ببيع المخدّرات على جسر فرسوفيا بالعاصمة الألمانية برلين.

فتحي نجح في الهرب من حكم ترحيل وقبض عليه بتهمة تجارة المخدرات

يذكر أنّ التونسي الموقوف، كان قد وصل إلى السواحل الإيطالية في قوارب تهريب المهاجرين، ونجح في الوصول إلى ألمانيا، بالاعتماد على التضليل وانتحال شخصيات الآخرين الذي يتقنها بشكل غير مسبوق.

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: