جهاد حسين

صورة جهاد حسين
كاتب وباحث سوداني
2018-12-11
لطالما عبّرنا عن الحب للكثير من الذين هم من حولنا، ونقول كلمة "أحبك"، ونعتقد أننا نعنيها بالفعل، لكنّها في الغالب تعني الكثير من الأمور الأخرى؛ إذ ثمّة أبعاد تتجلى من خلال هذه العاطفة؛ أولها التبعية والاعتمادية، وهذا ما يحدث في جل...
2018-10-30
في إحدى الصفحات التي دوّن فيها الكاتب الراحل، نصر حامد أبو زيد، آراءه النقدية والفكرية، وتحديداً في كتاب "نقد الخطاب الديني"؛ كتب في شأن إخضاع النص القرآني لسلطة العقل: "ولأنّ الخطاب الديني يدرك أنّ الاحتكام إلى هذه السلطة (أي سلط...
2018-10-10
في خضمّ ما يحدث في الوقت الحالي، على مستوى الشرق الأوسط، من جملة الأحداث التي تعكس سخونة المشهد في مختلف التفاصيل؛ تتزايد وتيرة الانقلاب على جملة المفاهيم والمضامين، التي كانت في السابق بمثابة الخطّ الأحمر؛ والتي أصبحت مستباحة في...
2018-09-25
كما ذكرنا من قبل، في مقال عن التراث؛ إنّ الإنسان لا يمكنه أن يقف على النهر مرتين، فالفتوى اليوم، والرأي الديني، لا يمكنهما أن يقفا على نهر الحياة المتسارع مرتين، مهما بدا عليهما من شكلانية معاصرة وعموميات حائرة، مثل: الإسلام دين ا...
2018-09-20
يبدو من خلال الوثوقية التي يتحدث بها شيعة الثورة الإيرانية؛ أنّ ولاية الفقيه أمر ثابت، وأصل ديني متفق عليه عند الشيعة، وهي أسّست لشكل من أشكال الحكم الثيوقراطي الديني في نسختها الأحدث، والأولى تطبيقياً، بعد قيام الثورة مع آية الله...
2018-09-03
عندما نتذكّرُ سيّد قطب، الذي صادفت ذكرى وفاته قبل أيام، لا شك، أنّنا نتذكّر معه تلك العاطفة التي اشتعلتْ بداخلنا جرّاءَ عنفوانِه وانفعالِه ومعالِمِه التي لخّصها، لتكون مرشداً لطريق المسلمين في العالم الحديث؛ فقد كانت مرجِعاً مهمّا...
2018-08-20
تعدّ السنّة، مفهوماً واصطلاحاً، من أكثر الموضوعات جدلاً بين المتقدمين والمتأخرين على الساحة الفكرية الإسلامية؛ فقد دارت النقاشات مطولاً حول إمكانية ثبوتها، وعلاقتها بالمرجعية الأولى "القرآن الكريم"، كونها مرجعاً أساسياً للعقل الإس...
2018-07-30
كان أرسطو يقول: "لا يمكنك أن تقف على النهر مرتين"، وقد كان مردّ كلامه هو جريان النهر واستمرارية تجدّده، فإذا أردت أن تقف عليه، فلن تجده هو ذاته النهر الذي وقفت عليه من قبل، وهكذا هي الحياة الإنسانية منذ ولادتها؛ فهي أيضاً في حالة...
2018-07-12
لن نكون مبالغين في التشاؤم إذا ما قلنا إنّ الإنسان المتسامح في عالمنا العربي لم يتبلور بعد بالصورة التي تجعل المجتمع والدولة في مأمن من اختراقات أفكار الإرهاب والقتل المجاني، الذي لا يعرف فيه القاتل حقاً لماذا قَتل، ولا المقتول لم...
2018-06-14
إنّ حاجتنا إلى التسامح تساوي حاجتنا إلى الحياة؛ إذ إنّ حياتنا تتحول إلى جحيم بغياب هذه القيمة كمفهوم يجمع الإنسانية فيما بينها، إنّه التحرر من الرغبات القاتلة والمتوحشة التي ليس ثمة ما يشبعها، لتصبح سيداً على نفسك بالوعي الذي لا ي...

الصفحات

الصفحات