القضاء اللبناني يقرّر مصير فضل شاكر

القضاء اللبناني يقرّر مصير فضل شاكر

مشاهدة

15/07/2018

نشر الشاب محمد نجل الفنان فضل شاكر، خبر حصول والده على البراءة بقرار قضائي لبناني من تهمة تشكيل عصابة مسلحة، والقيام بأي أعمال إرهابية، وسلب أموال الناس.

وكتب محمد عبر صفحته على موقع تويتر: "الحمد لله، براءة والدي فضل شاكر بقرار قضائي لبناني من تهمة تشكيل عصابة مسلحة – القيام بأي أعمال إرهابية – سلب أموال الناس وللتذكير فإنَّ والدي نال البراءة من تهمة المشاركة بأحداث عبرا، ومن التورط بقتال الجيش اللبناني".

وغرّد محمد بالوثيقة كاملة عبر هاشتاغ "#قرار_قضائي #فضل_شاكر_بريء" .

نجل الفنان فضل شاكر ينشر عبر تويتر القرار القضائي ببراءة والده من تهمة القيام بأيّ أعمال إرهابية

هذا وأصدرت الهيئة الاتهامية في لبنان الجنوبي، في 12 حزيران (يوليو) الجاري، قراراً قضى بمنع المحاكمة عن فضل شاكر بجناية تأليف عصابات مسلحة، وفق (المادة 335) من قانون العقوبات اللبناني.

وقررت المحكمة أيضاً، محاكمة فضل شاكر وشقيقه فادي، بجنحة القدح والذم والتهديد، وإحالتهما أمام القاضي المنفرد الجزائي في صيدا، وتضمينهما الرسوم والنفقات.

وتسقط بذلك إحدى القضايا الكبرى المتهم فيها فضل شاكر، وينتظر جلسة محاكمته في الجنحة الأخرى للحصول على الحكم النهائي بالبراءة في حالة إسقاط تهمة التهديد والقدح عنه.

وكان الفنان اللبناني فضل شاكر قد ألمح في وقت سابق إلى إمكانية حضوره المحكمة في لبنان من أجل إثبات براءته، وذلك في تغريدة نشرها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وسبق أن نفى الفنان شاكر التهم التي وجهت إليه بشأن المشاركة في الأحداث التي حصلت بين الجيش اللبناني ومسلحي أحمد الأسير.

وكان فضل شاكر قد أعلن اعتزاله الغناء وانضمامه إلى جماعة أحمد الأسير في لبنان، عام 2013، وشارك معه في القتال ضدّ الجيش اللبناني، ما دفع القضاء العسكري لإنزال عقوبة الإعدام بحقه، بجرم تشكيل عصابة مسلحة وقتل جنود لبنانيين، قبل أن يحصل على البراءة من المحكمة العسكرية في تهمة قتل وقتال الجيش اللبناني.

إقرأ أيضاً: فضل شاكر من الغناء العاطفي إلى الأشغال الشاقة

 

الصفحة الرئيسية