اللجنة العسكرية الليبية المشتركة تبحث موضوع المرتزقة... هل تتخذ قرارات حاسمة؟

اللجنة العسكرية الليبية المشتركة تبحث موضوع المرتزقة... هل تتخذ قرارات حاسمة؟

مشاهدة

25/04/2021

تعقد اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5) اجتماعاً بمقرها الدائم في مدينة سرت على مدار يومين، يبدأ اليوم وينتهي غداً.

وقالت إدارة الشؤون المعنوية بالجيش الليبي عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": إنّ "الاجتماع سيعقد بحضور مندوب عن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، وسيهدف لبحث ما تم الاتفاق عليه خلال الاجتماعات السابقة بشأن آلية تطبيق وقف إطلاق النار الدائم الذي تم توقيعه في جنيف يوم 23 تشرين الأول (أكتوبر) عام 2020".

وسوف يستعرض الاجتماع تقارير عمل اللجان الفرعية الأمنية والشرطية، ومسألة نزع الألغام والمخلفات الحربية، تمهيداً لفتح الطريق الساحلية بين سرت ومصراتة، وإخراج المرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية، بحسب الإدارة.

 

الاجتماع سيعقد بحضور مندوب عن بعثة الأمم المتحدة، وسوف يستعرض مسألة فتح الطريق الساحلية بين سرت ومصراتة، وإخراج المرتزقة الأجانب

وكان النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بحكومة الوحدة الوطنية المؤقتة في ليبيا حسين عطية القطراني قد التقى أمس، في بنغازي، بأعضاء لجنة (5+5) العسكرية الممثلة للقيادة العامة لـ"القوات المسلحة العربية الليبية"، وبحثوا ضرورة الإسراع في فتح الطريق الساحلية بعد نزع الألغام والتأكد من سلامتها، ليتمكن المواطنون من التنقل ولتسهيل الحركة التجارية بين المدن.

وقد ثمّن القطراني جهود كافة أعضاء اللجنة "الساعية للمضي قُدماً لتنفيذ بنود اتفاق إيقاف إطلاق النار الموقع في تشرين الأول (أكتوبر) 2020 في جنيف برعاية أممية"، بحسب بيان لحكومة الوحدة الوطنية.

وأوضح أعضاء اللجنة أنهم يعملون بشكل مستمر من أجل تقريب وجهات النظر لتوحيد المؤسسة العسكرية. وأكدوا استمرارهم في تنفيذ المهام المنوطة بهم، والمتمثلة في تثبيت إجراءات اتفاق وقف العمليات العسكرية، وتأمين الطريق الساحلية، ومتابعة الجهود الدولية لإخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا، بالإضافة إلى أي مهام تسند إليها لغرض الوصول إلى استقرار تام في كافة الأراضي الليبية، لتوفير مناخ ملائم لإجراء الانتخابات النيابية والرئاسية المزمع إجراؤها في 24 كانون الأول (ديسمبر) المقبل.

الصفحة الرئيسية