توثيق اعتقال 70 شخصاً في عفرين خلال شهر.. هذا دور تركيا

توثيق اعتقال 70 شخصاً في عفرين خلال شهر.. هذا دور تركيا

مشاهدة

28/09/2020

كشف مركز توثيق الانتهاكات في الشمال السوري، عن اعتقال الفصائل الموالية لتركيا في عفرين 70 شخصاً، بينهم نساء، على نحو تعسفي أقرب إلى عمليات الاختطاف، حيث تطلب تلك الفصائل فدية من الأهالي مقابل الإفراح عن ذويهم، كما لا يتم احتجازهم في أماكن معلنة، ولا يسمح لهم بالزيارة.

وأفاد المركز في بيان عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أنّ الجماعات المسلحة المدعومة من تركيا  تواصل تنفيذ المزيد من الاعتقالات وخطف المدنيين، حيث زادت معدلات العنف والجريمة والاعتقال والخطف في منطقة عفرين وعموم المناطق التي تسيطر عليها القوات المسلحة التركية في شمال سوريا.

القوات التركية وموالوها لا يكترثون لدعوات وقف عمليات المداهمة اليومية واعتقال المواطنين وخطفهم بدافع الحصول على الفدية ومنع ذويهم من معرفة مكان احتجازهم

ولفت المركز إلى أنّ القوات التركية ومواليها لا يكترثون لدعوات وقف عمليات المداهمة اليومية واعتقال المواطنين وخطفهم بدافع الحصول على الفدية ومنع ذويهم من معرفة مكان احتجازهم أو أسبابه ورفض عرضهم على المحاكمة ومنعهم من توكيل محامٍ.

وعلى الرغم من أنّ اعتقال 70 شخصاً رقم كبير، يعكس عمليات اعتقال يومية، فإنها تنخفض عن الشهر الماضي الذي سجل اعتقال 100 شخص.

ولفت المركز أنّ نحو 125 معتقلاً قتلوا تحت التعذيب منذ آذار (مارس)  2018 في عموم المناطق السورية الخاضعة لتركيا شمال سوريا. وكانت تركيا قد اجتاحت عفرين في العام 2018 خلال عملية باسم "غصن الزيتون".

في غضون ذلك، أورد المركز على نحو مفصل عمليات الاعتقال والانتهاكات التي تعرض لها الأهالي مقسمة بالمناطق والتاريخ، من ضمنها أنه في يوم 19 أيلول (سبتمبر) الجاري، قتل طفل في إطلاق نار عشوائي في وسط مدينة عفرين من قبل أحد مسلحي الفرقة 9 ضمن الجيش الوطني، الطفل عمره عامان اسمه يوسف عثمان كان في حضن والده اخترقت الرصاصة رأسه. كما وقام مسلحون من جهاز الشرطة العسكرية بخطف المواطنة عوفة سيدو (55 عاماً) وهي من أهالي قرية كورا التابعة لناحية جنديرس.

كما أضاف البيان أنه بتاريخ 2 أيلول (سبتمبر) 2020 اقتحمت جماعة مسلحة من عناصر جهاز الشرطة الموالي لتركيا قرية "بريمجة" التابعة لناحية "معبطلي" في عفرين وقام بتفتيش عشوائي للعشرات من منازل الأهالي، اعتقل خلال الحملة 5 أشخاص وهم: نشأت خليل حنان (76 عاماً)، عارف قازقلي احمو (69 عاماً)، أسعد إبراهيم مراد(73 عاماً)، محمد إبراهيم مراد(66 عاماً)، محمد خليل حنان(67 عاماً)، حيثُ تمّ نقل المختطفين إلى مركز قيادة "الشرطة العسكرية".

الصفحة الرئيسية