"مخلب النمر" في العراق تكبد تركيا خسائر فادحة... ورطة جديدة لأردوغان

"مخلب النمر" في العراق تكبد تركيا خسائر فادحة... ورطة جديدة لأردوغان

مشاهدة

22/06/2020


أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل جندي، أمس، خلال مواجهات مع متمردين أكراد شمال العراق، بعد أن شنّت أنقرة الأسبوع الماضي هجوماً برياً أطلقت عليه اسم عملية "مخلب النمر" ضد حزب العمال الكردستاني.

وقالت وزارة الدفاع في بيان: إنّ "جندياً جُرح خلال مواجهات في منطقة عملية "مخلب النمر" وقضى لاحقاً في المستشفى".

ولم تحدّد الوزارة موقع المواجهة، في حين أنّ الجندي هو الثاني الذي يُقتل بعد مصرع جندي آخر الجمعة.

شيخ موس: تجري عمليات قتال قوية ضد الجيش التركي ووقوع عشرات الجرحى في صفوف

بدوره، كشف عضو العلاقات في حزب العمال الكردستاني في العراق، كاوه شيخ موس لوكالة "سبوتنيك"، أمس، أنّ "القصف التركي مستمر منذ أكثر من 5 أيام في داخل الأراضي العراقية، وأغلبية المواقع التي استهدفها طيران القوات التركية لا يوجد بها مقاتلو حزب العمال الكردستاني، ومنها قضاء سنجار "غرب الموصل، مركز نينوى"، وقضاء مخمور "الواقع بين الموصل وأربيل، شمال البلاد".

وألمح القيادي في حزب العمال الكردستاني إلى أنّ الشريط الحدودي تجري فيه عمليات قتال قوية ضد قوات الجيش التركي الذي وقع في صفوفه عشرات الجرحى، ولعدم تمكنهم من التقدم اتجهوا إلى استهداف المدنيين وإفراغ القرى للوصول إلى مآربهم في توسيع النفوذ في الأراضي العراقية، قائلاً: إنّ "هدف تركيا هو احتلال العراق، واتخذت من العمال الكردستاني حجة لذلك".

هذا وكانت اللجنة الأمريكية للحرية الدينية الدولية (USCIRF) دانت الغارات الجوية والعمليات البرية التركية بالقرب من مناطق مدنية في شمال العراق، داعية الرئيس رجب أردوغان لوقف فوري لهذه الأعمال، مؤكدة أنّ الهجمات التركية على العراق تعبّر عن طموحات إقليمية.

بالمقابل رفض المتحدث باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، انتقادات اللجنة الأمريكية، لعمليات "مخلب النمر"، و"مخلب النسر" للجيش التركي ضد مقاتلي حزب العمال الكردستاني شمال العراق.

وزعم أقصوي، في بيان نشر أمس ونقلته روسيا اليوم، أنّ "الولايات المتحدة أيضاً تصنف منظمة "بي كا كا" على أنها منظمة إرهابية، إلا أنّ اللجنة الأمريكية للحريات الدينية الدولية (USCIRF) ، التي تدّعي الدفاع عن حرية الأديان في العالم، تغضّ الطرف عن ممارسات أذرع المنظمة في العراق.

وتشنّ القوات التركية باستمرار عمليات تستهدف مخابئ حزب العمال الكردستاني جنوب شرقي تركيا وقواعده الخلفية في العراق.

في هذا الوقت، قُتل 5 مدنيين، على الأقل، في غارات جوية تركية شمال العراق، وفق ما أفاد مسؤولون محليّون، أول من أمس، وقد تقدّمت بغداد باحتجاج رسمي.



الوسوم
الصفحة الرئيسية