استقرار ليبيا.. لاستقرار منطقة المتوسط

استقرار ليبيا.. لاستقرار منطقة المتوسط

مشاهدة

27/06/2021

عيسى العميري

قد تكون هناك بعض الأوضاع غير المستقرة في مناطق محددة من العالم، تؤثر على ما يحدث فيه تلك المناطق فقط، وفي هذه الحالة يكون الخطر في أرضه حصراً، وهو أمر قد لا يشكل فرقاً كبيراً، أو لنقل: لا يشكل خطراً بالنسبة للمحيط الإقليمي حوله. لكن هناك مواقع تحدث فيها بلبلة واضطراب مثل ليبيا، فينعكس ذلك على مناطق الجوار. ولكي نكون أكثر تحديداً نقول بأن عدم استقرار ليبيا يؤثر بشكل سلبي على منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط ككل، إذ إن عدم الاستقرار هذا والمشاكل التي تنجم عنه، يكون لها أثرها على الدول المجاورة، مما يشكل تهديداً مباشراً للسلام في المنقطة. لذلك فإن إرساء السلام في ليبيا هو حاجة ملحة ومهمة جداً لمنطقة حوض المتوسط إذا ما أردناها منطقةً خاليةً من المشاكل والحروب والقلاقل والتدخلات الخارجية. وبناءً عليه فإن استقرار ليبيا هو من استقرار منطقة المتوسط، بكل ما تعنيه الكلمة من معنى.

وقد يرى بعض المراقبين السياسيين للأوضاع الحاصلة في ليبيا اليوم أن أهمية هذا البلد وموقعه الاستراتيجي عاملان يقلصان فرص السلام فيه، نظراً لوجود أطماع خارجية تتناهشه من كل جانب، وهو ما يزيد الوضع تعقيداً ويصعِّب مهمة تحقيق السلام. وعلى الرغم من أن حكم التاريخ هنا يقول بأن تدخلات الدول الكبرى في الدول الصغرى لن تتوقف عند زمن محدد، وعلى الرغم من تصريحات المسؤولين في بعض الدول باتباع مبدأ عدم التدخل في شؤون الآخرين.. فإن هذا المبدأ يظل حبراً على ورق ودون قيمة تذكر، لذلك فالتدخلات الخارجية في ليبيا هي المعضلة الرئيسية أمام تحقيق السلام في هذا البلد كما أسلفنا.

لقد آن الأوان كي يتحقق السلام في ليبيا، وذلك بعد عقد من الزمان مر عليها وهي ترزح تحت نير الاضطراب وعدم الاستقرار في كل الجوانب السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها. ومن هنا نصل إلى أن استقرار ليبيا يمثل ضرورة ملحة من أجل استقرار حقيقي ودائم في منطقة حوض المتوسط. وهو الأمر الذي أدركته مؤخراً العديد من الدول الكبرى والدول الواقعة على شواطئ المتوسط، وكان وراء التغيرات المفاجئة في مواقف تلك الدول، وأيضاً بعد الاتفاقات بين بعض تلك الدول لغرض المصلحة العامة متمثلةً في الاستفادة المشتركة من خيرات البحر الأبيض المتوسط من النفط والغاز. وهذا ما يؤكد مرة أخرى أن الاستقرار في ليبيا ينعكس على استقرار منطقة حوض المتوسط، والعكس صحيح.

عن "الاتحاد" الإماراتية

الصفحة الرئيسية