الإمارات تساند أهل غزة لتجاوز تداعيات العدوان الإسرائيلي

الإمارات تساند أهل غزة لتجاوز تداعيات العدوان الإسرائيلي

مشاهدة

08/06/2021

تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة مساندة الفلسطينيين في قطاع غزة لتجاوز التداعيات الإنسانية التي سببها القصف الإسرائيلي نهاية الشهر الماضي.

وأرسلت الإمارات أمس عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر الإماراتي 960 طناً من المواد الطبية والغذائية العاجلة لنحو 20 ألف أسرة في قطاع غزة، وفق  وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام).

وسيّرت دولة الإمارات 33 شحنة عبر معبر رفح تنفيذاً لتوجيهات القيادة الإماراتية الرشيدة، ضمن البرامج الإنسانية والإغاثية المقدمة من دولة الإمارات إلى الشعب الفلسطيني الشقيق، في وقت تعاني فيه شريحة كبيرة من السكان من الأوضاع الإنسانية الصعبة، وعدم توافر الاحتياجات الضرورية من الغذاء والدواء والكساء ومواد البناء الأساسية.

الإمارات ترسل 960 طناً من المواد الطبية والغذائية العاجلة للتخفيف من حدة التداعيات الإنسانية لنحو 20 ألف أسرة في قطاع غزة

وتسعى دولة الإمارات دائماً لتقديم كل الدعم الممكن لتعزيز الاستجابة الإنسانية لمساعدة الأشقاء الفلسطينيين في مثل هذه الظروف التي تتطلب من الجميع التضامن لتخطّي آثارها القاسية على المجتمعات، خاصة من النساء والأطفال.

وتتابع دولة الإمارات عن كثب تطورات الوضع الإنساني في قطاع غزة، وخلال شهر نيسان (إبريل) الماضي تم إرسال 808 أطنان من المواد الإغاثية العاجلة وذلك من خلال 29 شاحنة دخلت عبر معبر رفح أيضاً، بقيمة 9 ملايين درهم، لدعم 10 آلاف أسرة، وتوفير الاحتياجات الأساسية للمواطنين الفلسطينيين ولتحسين ظروفهم المعيشية.

هذا، وكانت دولة الإمارات قد أرسلت شحنة ثانية من اللقاح الروسي "سبوتنيك - في" المضاد لفيروس كورونا المستجد" في آذار (مارس) الماضي إلى قطاع غزة، تحتوي على 38700 جرعة، تسلمتها وزارة الصحة الفلسطينية عبر معبر رفح.

هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ترسل 960 طناً من المواد الطبية والغذائية العاجلة إلى قطاع غزة

وأعربت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان نشر آنذاك عن شكرها وامتنانها لدولة الإمارات على هذا الدعم الذي يعزز من الإجراءات الصحية في مواجهة جائحة كوفيد-19 في قطاع غزة.

ويأتي تسليم هذه الشحنة فيما كانت دولة الإمارات قد أرسلت، في شباط (فبراير) الماضي، 20 ألف جرعة من لقاح "سبوتنيك - في" الروسي المضاد لكوفيد-19.

وتأتي هذه المساعدات في إطار التزام دولة الإمارات المستمر بدعم الشعب الفلسطيني، وتعزيز جهود الكوادر الطبية في مكافحة الجائحة.

الصفحة الرئيسية