الموت يغيب الفنانة دلال عبد العزيز... هل علمت بوفاة زوجها؟

الموت يغيب الفنانة دلال عبد العزيز... هل علمت بوفاة زوجها؟

مشاهدة

07/08/2021

أعلنت عائلة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز وفاتها صباح اليوم، متأثرة بمرضها إثر إصابتها بفيروس كورونا قبل شهور، عن عمر يناهز 61 عاماً، لتلحق بزوجها الفنان سمير غانم، الذي توفي في 20 أيار (مايو) الماضي.

وكتب الإعلامي المصري رامي رضوان، وهو زوج نجلتها دنيا سمير غانم، الخبر عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر، قائلاً: "أطيب وأحن قلب في الدنيا حبيبتي النجمة دلال عبد العزيز، ماحبتش تسيب حبيبها وحده وراحت له الجنة، إنا لله وإنا إليه راجعون، أرجوكم قراءة الفاتحة والدعاء لهما".

وكتب الفنان حسن الرداد، وهو زوج الفنانة إيمي سمير غانم: والله ما قادر أكتب ولا مصدق، توفيت إلى رحمة الله تعالى حماتي وأمي الغالية الفنانة الكبيرة #دلال_عبد_العزيز، أطيب خلق الله، عمري ما شفت منك غير كل خير يا حبيبتي، ربنا يغفر لك ويرحمك ويجمعنا مع بعض في الآخرة.

وتابع: عايز أقولك إنك هتلاقي مفاجأة حلوة مستنياك، هتلاقي حبيب عمرك اللي طول الوقت بتسألي عليه، هتوحشينا قوي يا أمي، ربنا يجمعنا مع بعض في الآخرة.

اقرأ أيضاً: وفاة الفنان سمير غانم

وتعكس تدوينة الرداد أنّ الفنانة الراحلة ظلت تجهل خبر رحيل زوجها حتى رحيلها، وكانت عائلة الفنانة قد حرصت على عدم إخبارها خوفاً على تدهور حالتها الصحية، خصوصاً في ظل ما يربطهما من علاقة حب قوية.

وسبق أن نشرت الفنانة إيمي سمير غانم صورة لورقة معلقة في غرفة الفنانة الراحلة في العناية المركزة، تطلب عدم إخبارها عن زوجها، أي وفاته.

وقد تأثرت الفنانة على نحو كبير بإصابتها بفيروس كورونا في نيسان (إبريل) الماضي، حيث نقلت وزوجها إلى المستشفى في حالة متدهورة.

ونقلت مواقع إعلام مصرية عن مصادر طبية أنّ دلال عانت من تليف في الرئة، وهي حالة نادرة تحدث لمتعافي فيروس كورنا، ونقلت صحيفة الوطن أنّ الفنانة عانت أيضاً من بوادر اكتئاب.

وكان الفنان المصري عمرو سعد قد تواصل مع دلال عبدالعزيز هاتفياً قبل يومين من رحيلها، وقال في تصريحات إعلامية: "أنا كلمتها مرّة، وهي بترد على التليفونات بصعوبة، وكان رامي رضوان وحسن الرداد واقفين وقفة رجالة الصراحة، وعندهم حمل كبير، وأنا بحاول أطمن عليها بشكل مستمر".

 

حسن الرداد: عايز أقولك إنك هتلاقي مفاجأة حلوة مستنياك، هتلاقي حبيب عمرك اللي طول الوقت بتسألي عليه

 

وأوضح عمرو سعد خلال لقاءاته في أحد البرامج العربية: "دلال عبد العزيز طلبت من حسن الرداد إنها تكلمني أو تسمعني، وهي طبعاً متعرفش لحد دلوقتي موضوع وفاة الأستاذ سمير غانم، فحسن قال لي هنحط السماعة جنبها، فحسيت إنها شالت الأكسجين، وكلمتني وهي بتنهج وبتتكلم بصعوبة، وأنا كنت متأثر جداً، بس على الأقل حسيت إنها بدأت تتكلم".

وللفنانة الراحلة إرث فني كبير، ما بين أفلام ومسلسلات ومسرحيات، وقد برعت على نحو لافت في أداء دور الأم، ودخلت الراحلة المجال الفني في عام 1977، وهي متزوجة من الممثل سمير غانم منذ عام 1984.

واشتهرت الفنانة الراحلة بعلاقتها الطيبة مع زملائها في الوسط الفني، وحرصها على توديع زملائها إلى مثواهم الأخير، وحضور جنائزهم، وقد حرمها القدر من توديع شريك رحلتها، قبل أن تلحق به بعد أقل من 3 شهور على رحيله.

الصفحة الرئيسية