بعد حادثة القطار.. قتلى وجرحى في انهيار مبنى في القاهرة

بعد حادثة القطار.. قتلى وجرحى في انهيار مبنى في القاهرة

مشاهدة

27/03/2021

قتل 8 أشخاص وأصيب العشرات، وفق الحصيلة الأولية لانهيار عقار مكوّن من 10 طوابق في منطقة جسر السويس (شرق القاهرة)، في وقت تتواصل فيه جهود انتشال السكان من أسفل الأنقاض.

 وأفادت جريدة "الأهرام" انتشال 8 جثث و29 مصاباً حتى الآن، وكانت غرفة العمليات المركزية بمحافظة القاهرة قد تلقت بلاغاً في الساعة 3 فجر اليوم، بانهيار عقار مكوّن من بدروم وأرضي و9 طوابق متكررة بشارع الثلاجة تقسيم عمر بن الخطاب، بجوار محطة مترو عمر بن الخطاب (حي السلام 1).

وقرّر اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، تشكيل لجنة هندسية لفحص العقارات المجاورة للعقار المنهار وبيان مدى تأثرها من الانهيار، مع رفع المخلفات الناتجة عن الحادث فور انتهاء النيابة العامة من المعاينة.

تأتي الواقعة المفجعة بعد فاجعة أخرى، فقد تصادم قطاران في الصعيد وأسفر الحادث عن مقتل 32 شخصاً وإصابة 165 آخرين

وفرضت قوات الأمن طوقاً أمنياً حول المنطقة لحين رفع الأنقاض وانتشال الضحايا، وتم إرسال 20 سيارة إسعاف إلى موقع الحادث وعدد من الرافعات للبحث عن الضحايا والمصابين ورفع الأنقاض.

وتأتي الواقعة المفجعة بعد فاجعة أخرى، فقد تصادم قطاران في الصعيد وأسفر الحادث عن مقتل 32 شخصاً وإصابة 165 آخرين.

في غضون ذلك، كشف اليوم السبت عدد من شهود العيان والأهالي أنّ السبب وراء انهيار عقار جسر السويس، هو أعمال في العقار نفسه، بحسب ما أورده موقع "المصري اليوم".

وقال الأهالي: إنّ شخصاً من جنسية عربية استأجر "بدروم" العقار، وكان يجري فيه بعض التوسيعات.

وأشار الأهالي إلى أنّ التوسيعات طالت بعض الأعمدة، وهو ما أدى إلى حدوث ميل في العقار قبل يومين من انهياره.

وقالت مصادر تواجدت في موقع حادث انهيار عقار جسر السويس: إنّ الأهالي أكدوا لهم فور وصولهم إلى مكان الانهيار حدوث ميل بسيط بشكل مفاجئ منذ يومين.

وأضاف الأهالي: إنّ بعضهم خشي على نفسه وأسرته وترك العقار، في حين ظل باقي السكان في أماكنهم لعدم وجود أماكن بديلة لهم.

 

 

الصفحة الرئيسية