تحالف دعم الشرعية: الحوثيون قتلوا صالح بأوامر إيرانية

تحالف دعم الشرعية: الحوثيون قتلوا صالح بأوامر إيرانية

مشاهدة

04/01/2018

اتّهم المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد السعودي تركي المالكي، إيران بإعطاء أوامر قتل الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، بسبب مواقفه ضدّ ما وصفه بـ "المشروع الفارسي"، مؤكّداً أنّ قوات التحالف لا تزال تمتلك المبادرة والتفوق على أرض المعارك الدائرة في الداخل اليمني، وعلى الحدود اليمنية المتاخمة للمملكة السعودية.

قوات التحالف لا تزال تمتلك المبادرة والتفوق على أرض المعارك الدائرة في اليمن

وقال المالكي، الذي كان يتحدث في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، الذي نقلت قناة "الإخبارية" السعودية الرسمية، جانباً منه من مقرّ قاعدة الملك سلمان بالرياض، إنّ "الحكومة الشرعية في اليمن، باتت صاحبة السبق والحضور على المستوى الشعبي والسياسي، سيما بعد انضمام حزب المؤتمر الشعبي العام إلى باقي الأحزاب المتفقة على هذه الحكومة."

وانتقد المالكي تصريحات منسق الشؤون الإنسانية في اليمن، جيمي ماكغولدريك، لافتاً إلى أنّها "انحياز إلى الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران، بتسميتها "سلطات الأمر الواقع"، مخالفاً في ذلك كافة قرارات مجلس الأمن وبيانات الأمم المتحدة."

المالكي ينتقد تصريحات منسق الشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماكغولدريك لانحيازها إلى ميليشيات الحوثي

واتهم المالكي السلطات الإيرانية مباشرة، بإصدار أوامر للحوثيين لقتل الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، قائلاً: إنّ "طهران تسعى لاستنساخ نموذج جديد من ميليشيات حزب الله اللبنانية في اليمن"، وأضاف: "قرار تصفية علي عبد الله صالح جاء من طهران، بعد أن قام بتعرية المشروع الفارسي، قبل اغتياله بـ 48 ساعة"، مشدداً على أنّ "الكماشة بدأت تضيق" على الحوثيين.

يذكر أنّ الرئيس السابق علي عبد الله صالح، كان قد اغتيل على يد جماعة "أنصار الله"، بدمٍ باردٍ، يوم 4 كانون الأول (ديسمبر) الماضي، بعد أن اشتبك عناصر الجماعة مع موكبه، وقتلوه مع عدد من مرافقيه.

المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد السعودي تركي المالكي

 

الصفحة الرئيسية