صاحبة مبادرة تعدد الزوجات تثير ضجة جديدة في مصر

6720
عدد القراءات

2019-05-15

ياسرخليل

أثارت مؤسسة مبادرة تعدد الزوجات منى أبو شنب، سجالات حامية في أوساط المصريين، بعدما طالبت الرجل المتزوج بالزواج من سيدة ثانية في شهر رمضان، حتى يجد زوجة أخرى حال غضبت الأولى وقررت قضاء الشهر لدى أسرتها.

وقالت أبو شنب في صفحتها الرسمية بفايسبوك موجهة حديثها للرجل: "عدد الزوجات، حتى إذا تشاجرت معك زوجتك في رمضان، وذهبت لتقضي الشهر عند أهلها، تجد أنت الزوجة الثانية بصحبتك".

وأضافت صاحبة المبادرة ما اعتبرته ميزة أخرى تحققها دعوتها، وهي أن الزواج بسيدة ثانية "سوف يدفع الزوجة الأولى لزيارة أهلها (بدلاً من البقاء عندهم)، والعودة سريعاً إلى منزل الزوجية، خوفاً من أن تتركك بمفردك مع الزوجة الثانية".

وفيما رحب غالبية الرجال المعلقين على تدوينتها واعتبروا أن فكرتها "رائعة"، وجميلة "مثل الفل"، هاجمتها أكثر السيدات اللاتي شاركن بتعليقات على دعوتها.

وشهدت مصر في السنوات الأخيرة ارتفاعا غير مسبوق في معدلات الطلاق وقضايا الخلع، وتشير بعض التقديرات إلى أن نسبة الطلاق بلغت قرابة 50% مقارنة بأعداد الزيجات الحديثة. وفي العام 2018، تجاوزت شهادات الطلاقة وثائق الزواج، وفقا للإحصائيات الرسمية.

وترى أبو شنب أن تعدد الزوجات يحل مشكلة الرجال، وكذلك أزمة ارتفاع نسبة الطلاق وتأخر سن الزواج لدى الفتيات. وقالت في تصريحات إعلامية سابقة إن 98% من الرجال يرغبون في التعدد.

وناشدت صاحبة المبادرة في تدوينة جديدة الرجال بعدم الاستماع لمن أسمتهم بـ"أصدقاء السوء"، وقالت: "لا تسير خلف صديق السوء، حين تفكر في التعدد، فيقول لك: لا تخرب بيتك، من الأفضل أن ترافق امرأة، وتحصل منها على ما تريده، لماذا تقيد نفسك بزواج آخر، ومسؤوليات جديدة؟"

وأضافت: "يقول لك (صديق السوء): اطلب من زوجتك أن تحضر صديقة لها، وتستمتعوا سوياً، لا زواج، ولا هم، النساء أكثر من الهم على القلب، غير كل فترة واحدة جديدة أفضل لك".

هذا الصديق، وفقاً لصاحبة مبادرة تعدد الزوجات "يشجعك على فعل الحرام، أتعرف لماذا؟ لأنه جبان، ولا يستطيع أن يعدد الزوجات، يعجبه الحرام، ويريدك أنت أيضاً أن تصبح مثله، لا تستمع لكلامه، التعدد حلال، وأقوى وأنظف الرجال هم من يسعون للحلال، حب وعيش، ولكن بالحلال".

ومنذ أطلقت أبو شنب المبادرة في أواخر العام 2016 وبدايات 2017 وهي تثير السجالات المجتمعية والإعلامية من حين لآخر بتصريحاتها وهجومها على المرأة، واتهامها لأغلب النساء بالخيانة، ودعوتها للرجل بالزواج بأكثر من سيدة.

ورغم الهجوم الذي تتعرض له، والجدل الذي تثيره داخل المجتمع، فإنها تؤكد في أحاديثها الإعلامية وعلى صفحاتها بمواقع التواصل الاجتماعي أن مبادرتها تقدم الكثير من الحلول للمشكلات التي يعانيها المجتمع المصري.

عن "النهار"

اقرأ المزيد...

الوسوم: