فرضيات جديدة حول الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران

فرضيات جديدة حول الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران

مشاهدة

09/01/2020

أعلنت أوكرانيا، اليوم، أنها تبحث فرضيات حول الطائرة المنكوبة في إيران بينها إسقاطها بصاروخ.

وقال الأمين العام لمجلس الأمن الأوكراني؛ إنّ هناك معلومات تشير إلى العثور على بقايا صاروخ روسي قرب موقع تحطم الطائرة الأوكرانية في طهران، حسبما نقلت عنه "رويترز".

وأشار الأمين العام لمجلس الأمن الأوكراني إلى أنّ بلاده تبحث كلّ الفرضيات المسببة لسقوط الطائرة، بما في ذلك عطل في المحرك، أو تفجير إرهابي داخلها، أو إصابتها بصاروخ.

المحققون الأوكرانيون يبحثون في حطام الطائرة بإيران على بقايا صاروخ روسي

وقال إنّ محققين شاركوا في التحقيقات الخاصة بسقوط الطائرة الماليزية " Mh 17" بصاروخ روسي، عام 2014، فوق أوكرانيا يشاركون في التحقيقات.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" أوكرانيا، عن مسؤول أمني؛ أنّ المحققين الأوكرانيين يسعون للبحث عن بقايا الصاروخ الروسي المفترض في موقع تحطم الطائرة التي سقطت بعد إقلاعها بقليل من مطار الخميني في طهران.

ونشرت وسائل إعلام لقطات فيديو للطائرة وهي تشتعل في الهواء، قبل أن تسقط وتتحطم، وعلى متنها 176 راكبا قتلوا جميعاً.

ونقل التلفزيون، عن مسؤول إيراني قوله: إنّ "الصندوقين تعرضا لأضرار لكن يُعتقد أنّه ما يزال من الممكن استخلاص بياناتهما"، مؤكداً أنّه لن يتم تسليمهما إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي أغلب الحوادث المشابهة يتم نقل الصندوقين الأسودين لمقر شركة "بوينج" الرئيسة بالولايات المتحدة، لفحصهما وإصدار تقرير حول سبب السقوط ومراجعة التفاصيل الفنية.

وأعلنت منظمة الطيران المدني الإيرانية؛ أنّ الطائرة، وهي من طراز "بوينغ 737"، واجهت "مشكلة".

إيران ترفض تسليم الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة لأمريكا استخلاص بياناتهما

وأفادت المنظمة، التي نشرت نتائج تحقيقها الأولّي على موقعها الإلكتروني، ليل أمس؛ أنّ "الطائرة اختفت عن شاشات الرادارات عندما وصلت إلى ارتفاع 8000 قدم (نحو 2400 متر)، ولم يبعث الطيّار أية رسالة بشأن ظروف غير طبيعية".

وأوضحت: "الطائرة التي كانت تتجه في البداية غرباً للخروج من منطقة المطار (الجوّية)، استدارت إلى اليمين، بعد أن واجهت مشكلة وكانت تتوجه للعودة إلى المطار وقت وقوع الحادث الذي أودى بحياة جميع ركابها".

وأكّدت المنظمة أنها استمعت لأقوال شهود على الأرض، وآخرين كانوا على متن طائرة تحلّق فوق الطائرة الأوكرانية عند وقوع الحادث.

وتشهد المنطقة قلقاً متصاعداً، إثر التصعيد المتواصل بين الولايات المتحدة وإيران، على خلفية مقتل قاسم سليماني، قائد "فيلق القدس،" التابع للحرس الثوري المصنف إرهابياً، وما أعقبه من هجمات إيرانية وخطوات احترازية من واشنطن لتأمين جنودها في الشرق الأوسط.

 

الصفحة الرئيسية