وفد أمني مصري رفيع المستوى إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية لبحث هذه الملفات

وفد أمني مصري رفيع المستوى إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية لبحث هذه الملفات

مشاهدة

30/05/2021

أعلن التلفزيون المصري، اليوم، أنّ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أرسل وفداً أمنياً رفيع المستوى يترأسه رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية عباس كامل، إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية لبحث تثبيت وقف إطلاق النار وإعادة الإعمار.

وسيبحث الوفد الأمني المصري سبل التوصّل إلى تهدئة شاملة في الضفة الغربية وقطاع غزة وإعادة إعمار الأخير.

وأكّد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أهمية اتخاذ كل ما يلزم من إجراءات لضمان عدم تكرار التصعيد بين إسرائيل وفلسطين.

من المتوقع أن يزور رئيس المخابرات المصرية رام الله، في وقت لاحق، حيث سيلتقي بالرئيس الفلسطيني محمود عباس وكبار المسؤولين الفلسطينيين

ومن المقرر أن يلتقي كامل في تل أبيب برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس مجلس الأمن القومي مائير بن شابات ووزير الاستخبارات إيلي كوهين.

ومن المتوقع أن يزور رئيس المخابرات المصرية رام الله، في وقت لاحق، حيث سيلتقي بالرئيس الفلسطيني محمود عباس وكبار المسؤولين الفلسطينيين.

وذكرت تقارير إعلامية أنّ عباس كامل سيتوجّه إلى قطاع غزة ضمن مساعي تثبيت التهدئة بعد جولة القتال الأخيرة.

وفي السياق ذاته، يبحث وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي، في القاهرة اليوم مع نظيره المصري سامح شكري، ملفات التهدئة ووقف النار تمهيداً للوصول لاتفاق طويل للهدنة وإعادة أسرى ومفقودين إسرائيليين لدى حماس، فضلاً عن خطة إعادة إعمار غزة، وفق ما أورد موقع "العربية".

وكانت الوساطة المصرية قد نجحت في الوصول قبل أيام لاتفاق هدنة ووقف إطلاق النار في الأراضي الفلسطينية. بعد 11 يوماً من تصعيد عسكري هو الأعنف بين الفصائل وإسرائيل منذ 2014.

وقام مسؤولون أمنيون مصريون بجولات مكوكية عقدوا خلالها لقاءات مع الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني ناقشوا خلالها احتواء التصعيد والاتفاق على هدنة ووقف النار، وبعدها يمكن مناقشة الخلافات والملفات العالقة التي تسبب التوتر والتصعيد.

الصفحة الرئيسية