انشقاقات تعصف بميليشيا الحوثي الانقلابية

1068
عدد القراءات

2018-11-04

انشقّ أحد كبار المشايخ اليمنيين في صنعاء عن ميليشيات الحوثي الانقلابية؛ بسبب الأوضاع المتردية للشباب اليمني، وعمليات النهب والسرقة التي تطال القطاع الاقتصادي، وبسبب سياسات الميليشيات التي أصبحت عبئاً على المواطنين في صنعاء.

ودعا الشيخ مخلاف كميم، مشايخ طوق صنعاء، في تصريحات صحفية؛ إلى "عدم السكوت على انتهاكات الميليشيات الانقلابية"، وفق ما أورد موقع "العربية".

انشقّ الشيخ مخلاف كميم عن ميليشيات الحوثي الانقلابية ودعا مشايخ طوق صنعاء بعدم السكوت على الأوضاع

يذكر أنّ الحوثيين اتخذوا مزيداً من الخطوات، في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، لتقييد تحركات مشايخ القبائل، والضغط عليهم لحشد المقاتلين، وفق مصادر خاصة.

وكشفت مصادر إعلامية سعي الميليشيات لتقييد تحركات مشايخ القبائل بمزيد من الخطوات، إلى جانب الترغيب والترهيب، بهدف حشد مقاتلين للانضمام إلى صفوفها التي تعاني من نقص حاد.

إلى ذلك؛ أصدر رئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى، المدعو مهدي المشاط، قراراً بإعادة تشكيل مصلحة شؤون القبائل، وتحويلها إلى هيئة تابعة للجماعة.

ونصّ القرار الحوثي، الذي أصدره المشاط، على جعل الهيئة الخاصة بالقبائل مرتبطة مباشرة به، في سياق محاولة الجماعة للسيطرة على المكونات القبلية، وتنصيب شيوخ القبائل الموالين لها في مفاصل الهيئة الجديدة، بما يضمن لها تسخيرهم لحشد أتباعهم إلى جبهات القتال.

اقرأ المزيد...

الوسوم: