ماكرون: سننتصر على تنظيم داعش خلال أشهر قليلة

431
عدد القراءات

2017-11-09

توقّع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من أبو ظبي، اليوم الخميس، الانتصار بشكلٍ كاملٍ في المعركة ضدّ تنظيم داعش في سوريا والعراق خلال الأشهر القليلة المقبلة.

التصدي للجماعات الإرهابية سيكون عنصراً رئيساً ومكملاً للحلّ السياسي الشامل في المنطقة

وجاء في الكلمة، التي ألقاها ماكرون، اليوم الخميس من قاعدة "معسكر السلام" في ميناء زايد في أبو ظبي، من على متن الفرقاطة "جان بار"، التي يعمل عليها 190 عسكرياً فرنسياً، وتتركّز مهمتها في "منع التهريب ومكافحة الإرهاب": "لقد انتصرنا في الرقة، وفي الأسابيع أو الأشهر المقبلة، أؤمن بأنّ الانتصار العسكري الكامل سيتحقّق في المنطقة العراقية والسورية"، مشيراً إلى أن التصدّي للجماعات الإرهابية سيكون عنصراً رئيساً ومكملاً للحلّ السياسيّ الشامل المراد تحقيقه في المنطقة.

ماكرون يشيد بالعلاقات القوية التي تجمع بلاده بدولة الإمارات

وأشاد ماكرون بالعلاقات القوية التي تجمع بلاده بدولة الإمارات؛ التي تشارك، منذ 2014، في التحالف الدولي ضدّ تنظيم داعش.

وتطرّق ماكرون في كلمته إلى الهجمات التي شهدتها فرنسا، والتي تمّ التخطيط لها، وتنظيمها، والإشراف عليها من الرقة شمال سوريا، بحسب قوله.
وتوجّه ماكرون إلى العسكريّين الفرنسيين العاملين على الفرقاطة بالقول: "أنتم الخطوط الأمامية للدفاع عنّا، وأنتم ضمانتنا للتحرك سريعاً في حال وقوع طارئ."
يذكر أنّ زيارة إيمانويل ماكرون إلى دولة الإمارات العربية، هي أول زيارةٍ له إلى منطقة الشرق الأوسط، منذ انتخابه رئيساً لفرنسا في أيار(مايو) من العام الجاري.
ويشار إلى أنّ فرنسا تعرضت لسلسلة هجمات إرهابية منسّقة خلال السنوات الماضية، شملت عمليات إطلاق نار جماعي، وتفجيرات انتحارية، واحتجاز رهائن، وعمليات دهس.

 

اقرأ المزيد...

الوسوم: