استطلاعات الرأي توجع أردوغان... ماذا قال عنها؟

استطلاعات الرأي توجع أردوغان... ماذا قال عنها؟

مشاهدة

18/10/2021

علّق الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على استطلاعات الرأي التركية التي أثبتت تهاوي شعبية حزب العدالة والتنمية الحاكم ورئيسه.

واعتبر أردوغان أنّ استطلاعات الرأي التي تكشف عن تهاوي شعبيته هو ونظامه "مجرد بالون".

وفي استنكار منه لتلك الاستطلاعات التي كشفت حقيقة شعبيته على الأرض، أضاف أردوغان: "من الواضح لأيّ غرض أجريت تلك الاستطلاعات، هناك من يسعى للعمل على نفسية الشعب، لقد سئمنا بشدة من التلاعب بهذا النوع من استطلاعات البالون"، وفق ما نقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "سوزجو" المعارضة.

أردوغان يعتبر أنّ استطلاعات الرأي التي تكشف عن تهاوي شعبيته هو ونظامه "مجرد بالون"

وتابع: "لقد وضّحت سابقاً أنني لم أعد أثق بشركات أبحاث الرأي العام، في الانتخابات الأخيرة لم يعرف أحد النتائج، ولم يكن يوجد حتى تقدير دقيق، ولقد رأينا ذلك بوضوح في الانتخابات الرئاسية، إنهم يستخلصون استنتاجاتهم وفقاً لتوقعات الحزب الذي يعملون معه"، في إشارة إلى حزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة بالبلاد.

وتشهد تركيا بين الحين والآخر استطلاعات تجريها شركات أبحاث مستقلة، وتظهر نتائجها تراجع شعبية أردوغان وحزبه الحاكم، وكذلك حليفه حزب الحركة القومية المعارض، بسبب الأوضاع المتردية التي تشهدها البلاد على كافة الأصعدة، ولا سيّما الاقتصادية منها، والناجمة عن تبنّي سياسات غير ناجعة للقضاء على الأزمات.

وتتآكل شعبية أردوغان على وقع أزمة مالية ونقدية واقتصادية تعتبر الأكثر تعقيداً على الإطلاق تواجهها تركيا حالياً، جراء انهيار الليرة المحلية إلى مستويات تاريخية غير مسبوقة خلال العامين الماضي والحالي، نتج عنه تراجع مدوٍّ لمؤشرات وقطاعات اقتصادية عدة.

الصفحة الرئيسية