آخر تطورات الساحة اليمنية.. هذا ما قام به التحالف العربي

1478
عدد القراءات

2019-05-08

دمرت مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن، تعزيزات عسكرية للميليشيات الحوثية في وادي آل أبو جبارة بمديرية كتاف شرق صعدة.

مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن تقصف تعزيزات عسكرية للميليشيات الحوثية في صعدة

وأوضحت مصادر عسكرية يمنية؛ أنّ أعداد قتلى الميلشيات بلغت 307، خلال الأسبوع الماضي، في مختلف الجبهات، بحسب الموقع الرسمي للجيش اليمني "سبتمبر نت".

إلى ذلك، قال القائد الميداني في اللواء 83 مدفعية، المقدم عبده علي القاضي، بحسب الموقع الرسمي للجيش اليمني: إنّ "ما يقارب 110 من عناصر الميليشيات، بينهم القيادي البارز سلطان هادي محفوظ داوود، من منطقة أرحب صنعاء، والعميد منير علي أحمد ناجي القحوم من محافظة عمران، لقوا مصرعهم، فيما أصيب 60 آخرون، كما تم تدمير 3 أطقم قتالية تابعة للميليشيات".

وفي شأن متصل، استهدفت قوات الجيش اليمني مسنودة بالمقاومة الشعبية تحركاً قتالياً لميليشيات الحوثي في محافظة البيضاء وسط اليمن.

وقال الجيش: أعطبت آلية (طقم عسكري) للميليشيات باستهدافه بقذيفة هاون قرب موقع الإريل بمديرية الزاهر.

مصادر عسكرية يمنية: أعداد قتلى الميليشيات بلغت 307 خلال الأسبوع الماضي في مختلف الجبهات

وأسفر الاستهداف عن مصرع خمسة عناصر من الميليشيات، وجرح آخرين، كانوا على متن الطقم.

من جانب آخر، فشل المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفيث، في إقناع الميليشيات الحوثية في صنعاء، برفع القيود عن تحركات رئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار، مايكل لوليسغارد، والسماح له بالوصول إلى مناطق سيطرة القوات الحكومية في الحديدة للقاء الفريق الحكومي المشارك في اللجنة.

وقال المتحدث باسم عمليات تحرير الساحل الغربي، العقيد وضاح الدبيش، في تصريح نقلته "الشرق الأوسط": إنّ "المبعوث الأممي أخفق في إقناع الحوثيين بالانسحاب من الحديدة وموانئها، كما أخفق في دفع الميليشيات لرفع القيود عن حركة كبير المراقبين الدوليين، مايكل لوليسغارد".

غريفيث يفشل في إقناع الميليشيات الحوثية برفع القيود عن تحركات رئيس لجنة إعادة الانتشار

وكشف المتحدث؛ أنّ التعنت الحوثي دفع الجنرال لوليسغارد إلى إرسال خطاب لرئيس الفريق الحكومي، اللواء ركن صغير بن عزيز، يطلب فيه اختيار مكان آخر للقائه، سواء كان في عدن أو في الرياض، يومي الأحد أو الإثنين المقبلين، وذلك لرفض الحوثيين مرور الجنرال الأممي باتجاه المواقع الحكومية الواقعة جنوب الحديدة".

 

اقرأ المزيد...

الوسوم:



آخر تطورات الساحة اليمنية.. هذا ما قام به التحالف العربي

صورة حفريات
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
عدد القراءات

2019-05-08

دمرت مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن، تعزيزات عسكرية للميليشيات الحوثية في وادي آل أبو جبارة بمديرية كتاف شرق صعدة.

مقاتلات تحالف دعم الشرعية في اليمن تقصف تعزيزات عسكرية للميليشيات الحوثية في صعدة

وأوضحت مصادر عسكرية يمنية؛ أنّ أعداد قتلى الميلشيات بلغت 307، خلال الأسبوع الماضي، في مختلف الجبهات، بحسب الموقع الرسمي للجيش اليمني "سبتمبر نت".

إلى ذلك، قال القائد الميداني في اللواء 83 مدفعية، المقدم عبده علي القاضي، بحسب الموقع الرسمي للجيش اليمني: إنّ "ما يقارب 110 من عناصر الميليشيات، بينهم القيادي البارز سلطان هادي محفوظ داوود، من منطقة أرحب صنعاء، والعميد منير علي أحمد ناجي القحوم من محافظة عمران، لقوا مصرعهم، فيما أصيب 60 آخرون، كما تم تدمير 3 أطقم قتالية تابعة للميليشيات".

وفي شأن متصل، استهدفت قوات الجيش اليمني مسنودة بالمقاومة الشعبية تحركاً قتالياً لميليشيات الحوثي في محافظة البيضاء وسط اليمن.

وقال الجيش: أعطبت آلية (طقم عسكري) للميليشيات باستهدافه بقذيفة هاون قرب موقع الإريل بمديرية الزاهر.

مصادر عسكرية يمنية: أعداد قتلى الميليشيات بلغت 307 خلال الأسبوع الماضي في مختلف الجبهات

وأسفر الاستهداف عن مصرع خمسة عناصر من الميليشيات، وجرح آخرين، كانوا على متن الطقم.

من جانب آخر، فشل المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفيث، في إقناع الميليشيات الحوثية في صنعاء، برفع القيود عن تحركات رئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار، مايكل لوليسغارد، والسماح له بالوصول إلى مناطق سيطرة القوات الحكومية في الحديدة للقاء الفريق الحكومي المشارك في اللجنة.

وقال المتحدث باسم عمليات تحرير الساحل الغربي، العقيد وضاح الدبيش، في تصريح نقلته "الشرق الأوسط": إنّ "المبعوث الأممي أخفق في إقناع الحوثيين بالانسحاب من الحديدة وموانئها، كما أخفق في دفع الميليشيات لرفع القيود عن حركة كبير المراقبين الدوليين، مايكل لوليسغارد".

غريفيث يفشل في إقناع الميليشيات الحوثية برفع القيود عن تحركات رئيس لجنة إعادة الانتشار

وكشف المتحدث؛ أنّ التعنت الحوثي دفع الجنرال لوليسغارد إلى إرسال خطاب لرئيس الفريق الحكومي، اللواء ركن صغير بن عزيز، يطلب فيه اختيار مكان آخر للقائه، سواء كان في عدن أو في الرياض، يومي الأحد أو الإثنين المقبلين، وذلك لرفض الحوثيين مرور الجنرال الأممي باتجاه المواقع الحكومية الواقعة جنوب الحديدة".