تركيا لن تسلم عناصر جماعة الإخوان إلى مصر... ما الجديد؟

تركيا لن تسلم عناصر جماعة الإخوان إلى مصر... ما الجديد؟

مشاهدة

23/06/2021

استبعد مستشار حزب "العدالة والتنمية"، ياسين أقطاي، تسليم بلاده الشخصيات السياسية من عناصر تنظيم الإخوان الفارين إلى تركيا، جاء ذلك عقب أنباء عن تعرقل المصالحة المصرية التركية، على خلفية ملفي الإخوان وليبيا.

وقال مستشار الرئيس التركي، في تصريحات لموقع "يني شفق" التركي: "من المستحيل أن تسلم تركيا عناصر الإخوان الذين لاذوا بها، إنّ الرغبة في تسليمهم تعتبر في الواقع رغبة في تخريب أي احتمال لتحقيق تقارب صادق في العلاقات مع تركيا".

أقطاي انتقد في وقت سابق السلطات المصرية بسبب الأحكام التي صدرت ضد قيادات وعناصر جماعة الإخوان المسلمين، في قضية "فض اعتصام رابعة"

وكان أقطاي قد انتقد في وقت سابق السلطات المصرية بسبب الأحكام التي صدرت ضد قيادات وعناصر جماعة الإخوان المسلمين، في قضية "فض اعتصام رابعة".

وجاءت تصريحات أقطاي بعد أيام من إعلان حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا أنّ علاقة تركيا مع مصر متجذرة، موضحاً أنّ الاستخبارات والخارجية في الدولتين على تواصل دائم.

 وقال الحزب: إنه سيركز على قضايا ملموسة خلال المباحثات المتبادلة مع مصر، داعياً إلى ضرورة "مناقشة مستقبل ليبيا وقضية شرق المتوسط مع مصر".

وأكدت تقارير إعلامية أنّ "مصر أجلت لقاءات جديدة مع تركيا بسبب عدم تنفيذ شروط ومطالب مصرية"، مشيرة إلى أنّ "القاهرة تتمسك بتسلم عدد من المطلوبين من تركيا، رغم رفض أنقرة".

يُذكر أنّ الرئيس التركي أعرب مطلع الشهر الحالي عن أمله في زيادة التعاون مع مصر ودول الخليج إلى أقصى مدى، مؤكداً في مقابلة تلفزيونية أنّ لدى بلاده فرص تعاون جادٍّ مع مصر، في منطقة واسعة من شرق البحر المتوسط إلى ليبيا.

الصفحة الرئيسية