هذه آخر جرائم الحوثيين

هذه آخر جرائم الحوثيين

مشاهدة

01/06/2020

لم تكتف ميليشيا الحوثي بتشريد مئات المدنيين من محافظة الجوف، بل تبعتهم إلى مواقع النزوح على أطراف مأرب للسطو على ممتلكاتهم.

وشكا نازحون من الجوف استقر بهم المقام في مديرية مجزر التابعة لمحافظة مأرب من أعمال السطو والنهب لممتلكاتهم من قبل عناصر ميليشيا الحوثي، مشيرين إلى أنّ هذه الأفعال تتنافى والأعراف ولا يقرها شرع ولا دين، وفق ما نقل موقع "اليمن العربي".

ميليشيا الحوثي تنهب ممتلكات المدنيين النازحين من الجوف بعد اللحاق بهم إلى أطراف مأرب

ووفق بيان صادر عن النازحين، فإنّ عناصر الميليشيا الحوثي نهبوا منازل النازحين من الجوف، وأنّ أعمال النهب طالت آخرين بتهمة الولاء للشرعية؛ إذ يقوم مسلحو الميليشيا باقتحام المنازل ونهب محتوياتها، وتحويل بعض المنازل لثكنات عسكرية.

هذا وشهدت الأحياء السكنية والقرى في التحيتا والجبلية عمليات قصف واستهداف من قبل ميليشيا الحوثي.

وأفادت مصادر محلية لموقع "المشهد" اليمني، أنّ الميليشيات استهدفت بأسلحة ثقيلة الأحياء السكنية في مناطق متفرقة جنوب مركز مدينة التحيتا في منطقة الجبلية التابعة لها.

القوات اليمنية تصد هجوماً شنّته ميليشيا الحوثي على مواقعها بمنطقة كيلو 16 شرق الحديدة

وأوضحت المصادر أنّ القصف والاستهداف الحوثي أحدث آثاراً نفسية سلبية في صفوف المدنيين نتيجة الخوف والهلع.

هذا وجددت ميليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، انتهاكاتها اليومية للهدنة الأممية، وقصفت الأحياء السكنية في مدينة حيس جنوب الحديدة.

وأفادت مصادر محلية في حيس أنّ اليمليشيا الحوثية قصفت الأحياء السكنية في المديرية بقذائف الهاون الثقيل بشكل عشوائي، ما تسبب بحالة من الرعب والذعر في صفوف المدنيين مما يدفعهم للنزوح خوفاً على حياتهم وحياة أسرهم.

إلى ذلك، تصدت القوات اليمنية المشتركة، لهجوم شنّته ميليشيا الحوثي على مواقعها في منطقة كيلو 16 شرق مدينة الحديدة بالساحل الغربي لليمن، وكبدتها خسائر فادحة.

الصفحة الرئيسية