أردوغان قلق من الانتخابات وفرص فوزه غير مضمونة

1632
عدد القراءات

2018-05-08

يوسف الشريف

لم يلجأ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى خيار الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المبكرة في 24 يونيو المقبل طواعية وإنما مضطرا. كان قرار الانتخابات المبكرة أقل الخيارات المطروحة سوءا فيما يتعلق بمستقبل حكومته وشعبيتها، في مواجهة أزمة اقتصادية باتت بوادرها ظاهرة على السطح.

هذا الخيار كلف الرئيس أردوغان التضحية بعام ونصف من حكمه، الذي كان يفترض أن يستمر حتى نوفمبر 2019، موعد الانتخابات الأصلي، كما أن حلمه بأن يكون على رأس السلطة في تركيا في عيدها المئوي في أكتوبر 2023 بات يحتاج منه إلى خوض الانتخابات مرتين بدلا