أمريكا تؤكد عدم سماحها لإيران بامتلاك أسلحة نووية

أمريكا تؤكد عدم سماحها لإيران بامتلاك أسلحة نووية

مشاهدة

24/06/2021

التقى مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان في واشنطن مع رئيس أركان الجيش الإسرائيلي الجنرال أفيف كوخافي.

وبحسب بيان للبيت الأبيض، "ناقش الطرفان خلال اللقاء التحديات التي تواجه الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط، بما في ذلك التهديد الذي تشكله أفعال إيران الخبيثة في المنطقة، وفق رويترز.

وأشار البيان إلى أنّ سوليفان أكد لكوخافي أنّ الولايات المتحدة لن تسمح لإيران بامتلاك أسلحة نووية.

مستشار الأمن القومي الأمريكي ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي يبحثان التهديد الذي تشكله أفعال إيران الخبيثة في المنطقة

وقالت إيران الثلاثاء الماضي: إنه تم التوصل إلى اتفاق حول الخلافات الرئيسية خلال المحادثات حول الاتفاق النووي في فيينا، مؤكدة أنها تنتظر قرار الجانب الأمريكي في هذا الصدد.

وقال متحدث الحكومة الإيرانية علي ربيعي في إيجاز صحفي: "لقد وصلنا اليوم إلى نص واضح في مفاوضات فيينا، وننتظر القرار السياسي من الجانب الأمريكي".

وفي عام 2015، وقعت بريطانيا، وألمانيا، والصين، وروسيا، والولايات المتحدة، وفرنسا، وإيران، خطة عمل شاملة مشتركة، وتضمن الاتفاق رفع العقوبات مقابل تقييد برنامج إيران النووي كضامن لعدم حصول طهران على أسلحة نووية.

وفي أيار(مايو) 2018، قرر الرئيس الأمريكي آنذاك دونالد ترامب الانسحاب من جانب واحد، وإعادة فرض عقوبات صارمة على طهران، رداً على ذلك أعلنت إيران عن خفض تدريجي في التزاماتها بموجب الاتفاقية، وتخلت عن القيود المفروضة على الأبحاث النووية وأجهزة الطرد المركزي ومستوى التخصيب.

وتطالب طهران واشنطن برفع العقوبات التي فرضتها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، قبل تراجعها عن الخطوات التي اتّخذتها بالتخلي عن الامتثال الكامل للاتفاق.

الصفحة الرئيسية