الاحتلال ينتهك حقوق الأسيرات الفلسطينيات.. هذه أوضاعهن

الاحتلال ينتهك حقوق الأسيرات الفلسطينيات.. هذه أوضاعهن

مشاهدة

07/03/2019

تعتقل سلطات الاحتلال الإسرائيلي 50 فلسطينية، في معتقل "الدامون"، بينهنّ 9 أسيرات جريحات، وأسيرة واحدة قيد الاعتقال الإداري.

قال نادي الأسير الفلسطيني، اليوم، في بيان بمناسبة يوم المرأة العالمي، الذي يصادف الثامن من آذار (مارس) من كلّ عام؛ إنّ أول أسيرة فلسطينية هي الأسيرة المحرّرة فاطمة برناوي، مشيراً إلى أنّ الاحتلال اعتقل أكثر من 16 ألف امرأة فلسطينية، منذ عام 1967، وكانت أعوام انتفاضتَي عام 1987 وعام 2000 فيها النسبة الأعلى من حيث اعتقال النساء، فيما اعتقل 133 امرأة خلال عام 2018، و156 امرأة خلال عام 2017، و164 امرأة خلال عام 2016، وفق ما نقلت وكالة "معا" .

سلطات الاحتلال تعتقل 50 فلسطينية بينهنّ 9 أسيرات جريحات، وأسيرة قيد الاعتقال الإداري

وأكّد نادي الأسير؛ أنّ الأسيرات الفلسطينيات يتعرضن لكافة أنواع التّنكيل والتّعذيب التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحقّ المعتقلين الفلسطينيين، بدءاً من عمليات الاعتقال من المنازل، أو أماكن العمل، وحتى النّقل إلى مراكز التّوقيف والتّحقيق، واحتجازهن في المعتقلات.

وتتمثّل أساليب التّعذيب والتّنكيل التي تمارسها بحقّ الأسيرات؛ بإطلاق الرّصاص عليهن أثناء عمليات الاعتقال، واحتجازهنّ داخل زنازين لا تصلح للعيش، وإخضاعهن للتحقيق، ولمدد طويلة مع الشّبح والعزل والإهانة، إضافة إلى سياسة الإهمال الطبي التي تتّبعها إدارة معتقلات الاحتلال بحق الأسيرات بعد اعتقالهن، كما وتحرم بعض الأسيرات من زيارة عائلاتهن، فيما تضيّق على الأخريات، وتحرم الأسيرات الأمهات من الزيارات المفتوحة، ومن تمكينهن من احتضان أبنائهن، إضافة إلى منع التواصل الهاتفي معهم.

الاحتلال الإسرائيلي اعتقل أكثر من 16 ألف امرأة فلسطينية، منذ عام 1967

وأوضح نادي الأسير؛ أنّ الأسيرات عبّرن عن استيائهن من الوضع في معتقل "الدامون" الذي يفتقر لأدنى معايير الحياة الإنسانية؛ فهو مبنى قديم جداً وهرم، ما يؤدي إلى وجود مشاكل الرطوبة في الحيطان، كما ولا يسمح لهنّ بالخروج إلى "الفورة" بشكل جماعي، أو أداء الصلاة جماعة، وأكّدت الأسيرات أنّ هناك إجراءات مشدّدة حول برنامجهن التعليمي والثقافي وهو متوقف الآن، كما أن إدارة المعتقل لم تعطهن كتبهن التي نقلنها معهن من معتقل "هشارون" قبل عدّة أشهر، ولا تسمح لهنّ بإقامة مكتبة، وهنالك إجراءات مشدّدة في عملية نقل الأسيرات ما بين غرف القسم، فيما أشرن إلى أنّ هنالك إشكالية حقيقية في مرافق الاستحمام؛ حيث لا توجد خصوصية؛ لأنّها موجودة في ساحة الفورة، ويسمح باستخدامها للاستحمام وقت الفورة فقط.

 

 

الصفحة الرئيسية