السنيورة يكشف أسباب أزمة لبنان الحقيقية.. هذا ما قاله

السنيورة يكشف أسباب أزمة لبنان الحقيقية.. هذا ما قاله

مشاهدة

19/10/2019

كشف رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، فؤاد السنيورة، الأسباب الحقيقية للاحتجاجات التي عمّت لبنان، خلال اليوميين الماضيين.

وقال السنيورة، في مقابلة مع "سكاي نيوز عربية": إنّ "الأزمة التي يشهدها لبنان تأتي بسبب سيطرة حزب الله على البلاد"، مشيراً إلى أنّ "القبضة القوية التي يمسك بها الحزب الحكومة اللبنانية، أدّت إلى الإخلال بالدستور واتفاق الطائف".

سنيورة: أزمة لبنان سببها سيطرة حزب الله على مفاصل الدولة القبضة القوية التي يمارسها على الحكومة

وأضاف السنيورة: "الاقتصاد اللبناني شهد تدهوراً كبيراً، منذ 2011، وزيادة في نفوذ حزب الله في مفاصل الدولة اللبنانية"، مردفاً: "توجد حالة من الاستياء في الشارع اللبناني من النخبة السياسية؛ بسبب سوء إدارة الدولة اقتصادياً وسياسياً".

وكان رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، قد أمهل الشركاء السياسيين في لبنان مدة 72 ساعة لتقديم حلول للإصلاح الاقتصادي والاستجابة للمطالب الشعبية، مهدداً باللجوء إلى خيارات أخرى.

في السياق نفسه؛ قال وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل: "هناك جهات سياسية تستغل المظاهرات لإسقاط رؤوساء الجمهورية والحكومة والبرلمان"، داعياً، في كلمة له، أنصاره في التيار الوطني الحرّ إلى "عدم الانجرار وراء حركات مشبوهة" .

هذا وقد تداول مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر إحراق صور رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري.

وفي مدينة صور، جنوب غرب لبنان، هتف متظاهرون ضدّ رئيس كتلة حزب الله في البرلمان اللبناني، محمد رعد، ووصفوه بـ "الحرامي".

بدورها، أفادت قوى الأمن الداخلي بارتفاع عدد الجرحى في صفوفها إلى 52  جريحاً، مشيرة، عبر صفحتها على فيسبوك، إلى توقيف 70 شخصاً خلال قيامهم بأعمال تخريب وإشعال حرائق وسرقة في وسط بيروت، حيث يجري حالياً توزيعهم على القطعات المختصة لاتخاذ الإجراءات المناسبة بحقّهم بناء على إشارة القضاء.

 

 

 

الصفحة الرئيسية