مصر تهاجم تركيا بعد تصريحات أنقرة الودية... لماذا؟

مصر تهاجم تركيا بعد تصريحات أنقرة الودية... لماذا؟

مشاهدة

13/09/2020

هاجم وزير الخارجية المصري سامح شكري تركيا، واصفاً دورها بالمزعزع للاستقرار في المنطقة، وذلك غداة تصريحات ودّية لمستشار الرئيس التركي ياسين أقطاي بشأن مصر.

وكان أقطاي قد شدّد على ضرورة أن يكون هناك تواصل بين مصر وتركيا، بغضّ النظر عن أيّ خلافات سياسية قائمة، مشدداً على أنّ تركيا لا ترغب في مواجهة مصر، واصفاً الجيش المصري بـ"الأشقاء"، بحسب وكالة أنباء الأناضول.

أكدت مصر استمرار موقفها من تركيا في إطار استمرار نهج الأخيرة في زعزعة استقرار المنطقة

في غضون ذلك، أكدت مصر استمرار موقفها من تركيا، في إطار استمرار نهج الأخيرة، فيما عُدّ إشارة من القاهرة على التحفظ على أيّ تقارب أو حوار، طالما استمرّت أنقرة في نهجها. 

وقال شكري، بحسب ما أورده موقع سكاي نيوز:إنّ هناك تدخلات خارجية لخدمة سياسات توسعية في ليبيا، مؤكداً خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الأرمني زوهراب مناتساكانيان، أنّ "سياسات تركيا توسعية ومزعزعة للاستقرار في المنطقة".

وأضاف وزير الخارجية المصري: إذا لم تتوافق التصريحات التركية مع أفعال، فلا أهمية لها، مشيراً إلى أنّ "هناك من يجلب مقاتلين أجانب وتنظيمات إرهابية إلى ليبيا". 

وشدّد وزير الخارجية المصري على دعم القاهرة لكلّ الجهود الرامية للتوصل لحلّ للأزمة الليبية، مبيناً دعم مصر للحوار "الليبي- الليبي" في المغرب.

وتابع قائلاً: نتمسّك بحلٍّ سياسي ليبي ليبي تحت مظلة الأمم المتحدة، ونؤكد على وحدة الأراضي الليبية واحترام القرارات الدولية

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الأرمني، زوهراب مناتساكانيان: إنّ تركيا تنقل مقاتلين أجانب إلى أذربيجان. 

وتحمل زيارة وزير الخارجية الأرميني إلى القاهرة، في هذا التوقيت، دلالات على توسيع جبهة مواجهة تركيا، حيث هدّدت الأخيرة أرمينيا خلال مناوشات مع أذربيجان في تموز (يوليو) الماضي. 

الصفحة الرئيسية