بالأرقام.. الإمارات تدعم القطاع الصحي باليمن

بالأرقام.. الإمارات تدعم القطاع الصحي باليمن

مشاهدة

11/07/2019

تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة دعم الشعب اليمني، لمساعدته في تجاوز الأزمات التي افتعلتها ميليشيات الحوثي الإرهابية، في كافة القطاعات.

أعادت دولة الإمارات تأهيل 23 مستشفى و11 مركزاً صحياً في محافظات اليمن المحررة

وتولي أبوظبي القطاع الصحي في اليمن أهمية خاصة، في ظلّ الأوبئة والأمراض التي عصفت بالمجتمعات اليمنية. 

ونشرت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، تقريراً تحدثت فيه عن جهود الدولة خلال الستة الأشهر الماضية لدعم القطاع الصحي.

ورصدت الوكالة أبرز المشاريع والبرامج والمبادرات الإماراتية المرتبطة بالجانب الصحي في اليمن.

وتضمّن الدعم الإماراتي للقطاع الصحي في اليمن افتتاح وإعادة تأهيل مستشفيات ومراكز صحية متخصصة، وبرامج لمكافحة الأمراض والأوبئة، مروراً ببرامج تأهيل الكوادر الطبية، والتكفل بعلاج الحالات الطبية خارج اليمن.

وأعادت الإمارات تأهيل 23 مستشفى ومركزاً صحياً في محافظات اليمن المحررة؛ حيث شملت 6 مستشفيات في تعز وحضرموت، و11 مركزاً صحياً في الساحل الغربي وحضرموت، فيما أعادت تأهيل قسمين متخصصين في عدن وسقطرى، إضافة إلى 4 عيادات في الساحل الغربي وعدن.

الإمارات تكفلت بمعالجة المئات من اليمنيين بمستشفيات الإمارات ومصر والسودان والهند والأردن

وقدمت الإمارات في الفترة ذاتها دعماً لـ 200 حالة إنسانية، و300 من الجرحى، فيما سلمت وزارة الصحة اليمنية 9 حاويات أدوية ساهمت في تخفيف معاناة آلاف اليمنيين.

وفي الساحل الغربي؛ أعادت الإمارات تأهيل 7 مراكز صحية، هي: مركز الزهاري في المخا، ومركزي أبوزهر وقطايا في الخوخة، ومراكز البهادر والجريبة، والطائف في الدريهمي، إضافة إلى مركز المتينة في التحيتا، فيما افتتحت مركزاً صحياً في منطقة الشجيرة.

ووفرت الإمارات الأدوية والمستلزمات الطبية لـ 10 مراكز طبية، ودفعت رواتب الكادر الطبي، وفي شبوة، تحديداً في "مرخة السفلى"، دشّنت الإمارات عيادة متنقلة لمكافحة حمى الضنك، ورافقتها حملة رشّ وقائية، وشهدت سقطرى، بدعم إماراتي، افتتاح أقسام الطوارئ والعمليات في مستشفى خليفة بن زايد آل نهيان.

وبدأت الإمارات تنفيذ مشروع تأهيل وترميم مستشفى المخا العام، كما افتتحت في مديرية الموزع، وتحديداً في تعز، وحدة صحية ومركزاً للأمومة والطفولة، مع شحنة أدوية ومكملات غذائية للأطفال، وفي منطقة الغويرق تمّ تدشين عيادة طبية متنقلة رابعة.

إجمالي عدد الحالات التي تكفلت الإمارات بعلاجها في الخارج أكثر من 11 ألف حالة

وفي السياق ذاته؛ تكفّلت الإمارات بمعالجة المئات من اليمنيين؛ بمستشفيات دولة الإمارات ومصر والسودان والهند والأردن.

وشهدت الأشهر الماضية إرسال 3 دفعات جديدة من المرضى والحالات المستعصية؛ حيث تكفلت الدولة بعلاج 62 مريضاً في مستشفيات الهند، ثم ألحقتهم بـ 24 شخصاً، كما نقلت أعداداً من المرضى لتلقي العلاج في مصر، وفق بروتوكول تعاون.

وارتفع إجمالي عدد الحالات التي تمّ التكفل بعلاجها في الخارج إلى أكثر من 11 ألف حالة.

 

الصفحة الرئيسية