أشهر 5 شعراء عرب قتلتهم قصائدهم

أشهر 5 شعراء عرب قتلتهم قصائدهم
7286
عدد القراءات

2019-12-11

الشعر ليس ديوان العرب وحسب؛ بل كان في العصور الأولى من حياة العرب والمسلمين، ممثَلاً بالقصيدة والشاعر، وسيلة إعلامية اجتماعية وسياسية مهمة، وأسلوباً لرواية الأحداث، وتدوين حياة الأشخاص، والنقد أو الذم أو المدح.

اقرأ أيضاً: "تصفية" شاعر عربي مناوئ لإيران تشعل انتفاضة في الأحواز
وعبّر الشعر أيضاً، عن الاتجاهات الثقافية والتوجهات السياسية للأفراد والجماعات في بعض الأحيان، وربما كان دافعاً لتغيير هذه التوجهات، مما جعله يكتسب بعد كلّ هذا أهميةً كبيرة، وضعت الشعراء في قائمة المشاهير والعظماء حيناً، وفي قائمة المغضوب عليهم أحياناً أخرى، ناهيك عن الأسباب الشخصية، التي جعلت شعراء خلدهم التاريخ، إما يعيشون حياتهم طبيعية، أو يقتلون، فمن هم أبرز أولئك الشعراء من الذين قتلتهم قصائدهم؟
لأقتلنّ منهم مئة
في صحراء العرب وقبل الإسلام، لم يكن من الضروري أن يكون المرء سيداً في قومه أو غنياً، أو مثقفاً فقط، حتى يكون شاعراً كبيراً، لذا كان للمطرودين من قبائلهم، ولأصحاب العداوات، ممن يعيشون حياتهم خارج أيّ قانون أو عادات مثلاً، أن يكونوا شعراء، ومن هؤلاء؛ ثابت ابن أواس الأزدي، المشهور بالشنفرى، صاحب العداوات الكبيرة، والشاعر الشهير بأنّه سريع الخطو والركض، وقد اشتهر بقصيدته "لامية العرب"، ومطلعها: "أقيموا بني أمي، صدورَ مَطِيكم فإني، إلى قومٍ سِواكم لأميلُ، فقد حُمّت الحاجاتُ، والليلُ مقمرٌ وشُدت، لِطياتٍ، مطايا وأرحُلُ".

قتل الشنفرى في خلافٍ كبير مع قبيلة سلامان التي قتلت والده
وقد قتل الشنفرى في خلافٍ كبير مع قبيلة سلامان التي قتلت والده، فانتقم الشنفرى منهم بسيفه وهجائه الذي أرّقهم، وقتل منهم 99 رجلاً في أكثر من عراك، إلى أن قتلوه في النهاية.
وتقول الرواية التاريخية؛ إنّ الشنفرى قطع وعداً بقتل مئة رجلٍ منهم انتقاماً لأبيه في إحدى قصائده، وإنّ جمجمته التي ركلها أحد قتلته بعد زمن، تسبّبت في دخول عظمة في ساقه، التي تلوثت ومات على إثرها؛ لذا يعرف الشنفرى بأنّه الشاعر الذي أوفى بوعده، بعد أن قُتل.
ضيعني أبي صغيراً
اشتهر امرؤ القيس بصولاته وجولاته بين الصعاليك، وبمجونه مع النساء، وبقصائده التي تراوحت بين الغزل والمديح والبطولة، لكنّه، في النهاية، كان ابن أحد ملوك القبائل الأغنياء والمؤثرين، وهو حجر الكندي، ورغم فقدانه لأمه صغيراً، وخروجه إلى الصحراء بعيداً عن كنف أبيه منذ الشباب، إلا أنّ لعنة عائلته ظلّت تلاحقه إلى أن قتل.

الخيل والليل والبيداء سدّت طريق الهرب على المتنبي ودفعته حتى يواجه خصمه ثم يُقتل على يده

وامرؤ القيس، هو واحد من شعراء المعلقات المشهورين، ومطلع معلقته هو:
"قفا نبك من ذِكرى حبيب ومنزل، بسِقطِ اللِّوى بينَ الدَّخول فحَوْملِ، فتوضح فالمقراة لم يَعفُ رسمها لما نسجتْها من جَنُوب وَشَمْأَلِ".
بعد أن قتل بنو أسدٍ والد امرىء القيس، ونهبوا ثروته، دار بين العرب يطلب ثأر أبيه، وقد عاونته بعض القبائل بالرجال والسلاح، مما جعل بني أسد يفرون من وجهه، إلا أنّه لاحقهم وقاتلهم، وكثر أعداؤه من القبائل بعدما قوي، ونكّل بالعديد منهم، فلجأ إلى قيصر الروم في المشرق، الذي أجاره، إلى أن بعث بنو أسد برجلٍ يسمى الطماح، كشف لقيصر حبّ امرئ القيس لابنته، وكيف أنّه كتب بها قصائد غزلٍ فاحش كعادته حين يتقرب من النساء، فقام قيصر بتسميمه والتخلص منه، وذلك بعد زمنٍ على أخذ امرئ القيس بثأره من بني أسد، وهو الذي قال حين بلغه خبر مقتل أبيه وهو سكران: "ضيعني أبي صغيراً وحملني دمه كبيراً، اليوم خمر، وغداً أمر".

الخيل والليل تقتل شاعرها
لم يكذب أبو الطيب المتنبي، حين قال: إنّ الخيل والليل والبيداء تعرفه جميعاً، فهو شاعر شقّ الآفاق، ولم يقترب من نجمه ولغته وجمال شعره أي شاعرٍ في التاريخ العربي تقريباً، لكنّ قصائده، التي مدحت بطولات سيف الدولة الحمداني، وهجت كافور الإخشيدي في مصر، وتغنت بالحكمة والطبيعة في أرض العرب، حملت رغم عظمتها وتنوعها بذور مقتله وموته. ورغم قوله: "أنا الذي نظر الأعمى إلى أدبي، وأسمعت كلماتي من به صممُ"، ورغم تغنّيه بالكتب والقراءة والثقافة أيضاً، إلّا أنّه قتل في النهاية بسبب الهجاء، الذي لا يمثل جزءاً أساسياً من شعره.

عرف المتنبي بالزهو لفرط قوة شعره
وبينما عرف المتنبي بالزهو لفرط قوة شعره، فإنّه هجا رجلاً بخيلاً وجباناً، في حادثة حصلت له مع ذلك الرجل، وهو ضبة بن زيد الأسدي، الذي لم يرد على المتنبي بخيرٍ أو بشرّ، إلا أنّ أخاه، ويدعى فاتك الأسدي، غضب لما وصف فيه المتنبي أخاه وعائلته من هجاء، وأدرك أنّ قصيدته فيهم، ولا بدّ من أنّ العرب ستتناقلها طول الزمن، فأضمر الشرّ، وبقي مترصداً للمتنبي إلى أن لقيه، بحسب الروايات التاريخية، في طريقٍ، سدته قصيدة المتنبي الشهيرة: "الخيل والليل والبيداء تعرفني، والسيف والرمح والقرطاس والقلم"، فقد واجهه فاتك بقصيدته هذه، واصفاً إياه بالجبان، إذا هرب، فلم يهرب المتنبي، وقتل في تلك الحادثة.

حامل موته بيده
يتميز طرفة بن العبد بأنّه شاعر شاب تفوق على العديد من كبار الشعراء في عصره؛ فقد تفوق عليهم من خلال مآسيه الخاصة؛ إذ مات والده وهو طفل، وسرق أقاربه ميراثه، فعانى الفقر بعد طفولةٍ ميسورة، وكتب أعذب القصائد في الحب والحكمة، وهو من أصحاب المعلقات، ومطلع معلقته المشهورة: "لِخَـوْلَةَ أطْـلالٌ بِبُرْقَةِ ثَهْمَـدِ تلُوحُ كَبَاقِي الوَشْمِ فِي ظَاهِرِ اليَدِ، وُقُـوْفاً بِهَا صَحْبِي عَليَّ مَطِيَّهُـم، يَقُـوْلُوْنَ لا تَهْلِكْ أسىً وتَجَلَّـدِ".

اشتهر امرؤ القيس بصولاته وجولاته بين الصعاليك، وبمجونه مع النساء، وبقصائده التي تراوحت بين الغزل والمديح والبطولة

ورغم تنوع قصائده بين الغزل والحكمة والطبيعة، إلا أنّ طرفة بن العبد، لم يكن ليلقى مصيراً أفضل من سابقيه من الشعراء، ممن انتقدوا أو هجوا القادة في قصائدهم، فهو لم يهب من انتقاد ملك الحيرة الشهير عمرو بن هند، الذي كان صاحب دهاء وبطش شديدين، فاختار لطرفة ميتةً ستظلّ حديثاً لكلّ الأجيال، بدهشتها وبشاعتها؛ إذ أرسله بكتابٍ خاص، رسولاً إلى عامل البحرين في ذلك الزمن، وكان الكتاب يضمّ أمراً من عمرو بن هند بقتل طرفة، الذي قتل وهو لم يتجاوز السادسة والعشرين من العمر.

الجمال لا يعفي من الموت
من بين الشعراء العرب، يُقال إنّ جمال وجه وضاح اليمن، نافس جمال قصائده، وقد اختلف العرب في أصله، إن كان فارسياً أم يمنياً، لكنّ أحداً لم يختلف في أنّه، وقصائده، سعيا خلف النساء، ومديحهن والتغزل بهن.

يتميز طرفة بن العبد بأنّه شاعر شاب تفوق على العديد من كبار الشعراء في عصره
لكنّ شعره لم يكن غزلاً عفيفاً، بل اتسم هو الآخر بالفحش كما كانت تقول العرب، وقد تجاوزت قصائده العديد من عادات العرب وأخلاقهم، ومنها قوله: "سموت إليها بعدما نام بعلها... وقد وسدته الكف في ليلة الصرد، أشارت بطرف العين أهلاً ومرحباً... ستعطي الذي تهوى على رغم من حسد".
وقد بلغ الحدّ بوضاح اليمن أنّ غزله في النساء لم يكفه، فخاض مغامراته النسائية، إلى أن رست به الروايات التاريخية، أنّه أحبّ أم البنين، زوجة الوليد بن عبد الملك، الخليفة الأموي.

اقرأ أيضاً: الحكم على شاعر إيراني بالسجن.. هذه تهمته

وتقول الروايات إنّه كان يزورها سراً، إلى أن فاجأها خدم الوليد ذات يوم، فأخفته في صندوقٍ كبيرٍ داخل غرفتها، ورآها أحد الخدم، وأخبر الوليد، الذي دخل عليها وطلب منها أن تهديه الصندوق، فأهدته إياه صامتةً خوفاً من الفضيحة، فأمر بحمل الصندوق بما فيه، ودفنهِ في الصحراء كما هو، عارفاً بوجود وضاح اليمن في الصندوق، وهكذا قتل شاعرٌ آخر.


المصادر:

سمير فراج: شعراء قتلهم شعرهم، مكتبة مدبولي، 1997.
سلسلة شعراء قتلتهم الكلمات، جمال حامد، دار غراب، 2008
مختارات الكنعاني، دار بغداد، 1964

اقرأ المزيد...
الوسوم:



صاحب "إعلان عن قلب وحيد" يموت بنوبة قلبية في معرض القاهرة

2020-01-26

في صباح أول يوم لانطلاق معرض الكتاب الدولي في القاهرة في دورته الـ51 بتاريخ 23 كانون الثاني (يناير) الجاري، سَقَطَ الكاتب الشاب محمد حسن خليفة (مواليد 1997) في أرض جناح هيئة القصور للثقافة، إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة؛ حيث أسعفه أصدقاؤه على الفور إلى "المستشفى الجوي"، لتوافيه المنية حال وصوله المستشفى.

والدة محمد حسن خليفة: فعل مثلما فعل أبوه عندما مات؛ إذ حلق شعره وذقنه وارتدى ثياباً جديدة، وبعدها بساعات مات

بدايةً أثار اختلاف الروايات حول أسباب وملابسات موت محمد حسن خليفة جدلاً واسعاً فور إعلان الوفاة، إذ أصدرت وزارة الثقافة المصرية بياناً نعت فيها وفاة خليفة بقولها: "تنعي وزارة الثقافة المصرية والهيئة المصرية العامة للكتاب وإدارة معرض القاهرة الدولي للكتاب ببالغ الحزن والأسى الكاتب الشاب محمد حسن خليفة، الذي وافته المنية في مستشفى القوات الجوية بعد إصابته بإغماءة أثناء تواجده في دار النشر التي أصدرت مجموعته القصصية الجديدة".
وأضافت: "وقد تبين أنّ سبب الإغماء أزمة قلبية تم نقله على إثرها للمستشفى على الفور، ووزارة الثقافة المصرية والهيئة والمعرض تشاطر أسرة الفقيد الألم والأحزان داعين الله، عز وجل، أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أحبته وذويه بالصبر والسلوان".

اقرأ أيضاً: رسمي أبو علي يترجل ضاحكاً
إلا أنّ الكاتبة الصحفية آية طنطاوي قالت من خلال منشور لها على الفيسبوك: "الزحمة كانت لا تحتمل في جناح قصور الثقافة، فجأة لقينا حد مستحملش الزحمة وأغمى عليه، طلع محمد حسن خليفة (...) لو عندنا ذرة إنسانية مش المفروض نسمح إن تنظيم جناح زي قصور الثقافة أو الهيئة يبقى غير منظم كده وهو مكربس كتب كتير في مساحة ضيقة جداً وأعداد الناس كبيرة والمكان فعلاً صغير جداً".
بالمقابل أكد المستشار الإعلامي لوزير الثقافة، في تصريحات لموقع "إرم نيوز"، أنّ "تقرير الوفاة قال إنّ الوفاة طبيعية" وإنّ "خال الكاتب صرح للأطباء بأنّ نجل شقيقته له تاريخ مع المرض ولديه مشاكل في القلب منذ فترة طويلة".
 "إعلان عن قلب وحيد"

مفارقة
المفارقة أنّ للكاتب الراحل، الذي لم يكمل من عمره الـ23 عاماً، مجموعة قصصية عنوانها "إعلان عن قلب وحيد"، وكان الكثير من أصدقاء محمد حسن خليفة يرون فيه شاباً محباً للحياة، إلا أنّه كثيراً ما تقاطعت كتابات خليفة مع موته المفاجئ.
صحيح أنّ عبارة "تنبأ بموته" باتت كليشيه، لكن خليفة قد يكون بالفعل قد تنبأ بموته حقيقة لا مجازاً؛ قبل أيام من وفاته نشر قصيدة طويلة له على صفحته على الفيسبوك، جاء فيها: "(...)الفتى شاب/ يود المغادرة/ لأيّ مكانٍ بعيد/ يترك فيه نفسه/ وينسى أمر القبلة/ وأحلام طفولته... /مكان لا تتذكره/ فيه الأرصفة/ ولا المقاهي/ ويختبئ في اللغة... / شابٌ يبحث عن نفسه/ يود قبلة/ أو رداء يَسكن فيه/ لَم تعد المساكن آمنة/ يشتاقُ لصورةِ/ عبوره للناحيةِ الثانية".

اقرأ أيضاً: أشهر 5 شعراء عرب قتلتهم قصائدهم
وقبل يوم من وفاته، نشر على صفحته على الفيسبوك أيضاً؛ مقطعاً صغيراً من قصة بعنوان "روحي مقبرة" والتي ستكون ضمن مجموعته القصصية "إعلان عن قلب وحيد"، يقول فيها: "علقت خبر موتي أمامي على الحائط، كل صباح ومساء كنت ألقي نظرة عليه، لأطمئن أنّ ورقة الجرنال التي كُتب فيها الخبر بخط كبير، وصفحة أولى، بعيداً عن الوفيات، مازالت سليمة، وتستطيع أن تقاوم معي الأيام القادمة".

"كان خليفة مثقفاً حقيقياً"
وقال الكاتب والصحفي خلف جابر، والذي كان صديقاً مقرباً من محمد حسن خليفة لـ"حفريات": "كان خليفة مثقفاً حقيقياً، وليس مدعياً، وكان محباً للقراءة، من قبل أن يكون كاتباً حتى. وعلى الرغم من صغر سنّه، إلا أنه كان يمتلك طاقة حقيقية سواءً على مستوى القراءة المتنوعة أو على مستوى الكتابة. يمتلك الكثير من الشغف تجاه الأدب والكتابة، ولو اختصرنا حياته في السنوات الأخيرة التي عاشها، فيمكننا القول إنّ محورها الأساسي كان الأدب. إذ كنا نحن أصدقاؤه كلما نراه، نجد بيده كتاباً مختلفاً، وكان الأدب والكتاب هما محور كلامه ونقاشاته معنا. كان يمتلك قدراً كبيراً من الصدق اتجاه أي شيء يفعله".

اقرأ أيضاً: الموت يطفئ كاميرا المخرج التونسي شوقي الماجري
أما الكاتبة الصحفية آية طنطاوي فقالت لـ"حفريات": "كل ما أستطيع قوله في هذه اللحظة؛ هو أنّ الموت يؤكد عبثية الحياة. شاب يستيقظ في الصباح الباكر، ويذهب بكل شغف ومحبة، ليشتري الإصدارات الجديدة من الكتب المدعومة في هيئة القصور والثقافة، أتخيله الآن، وكأنه كان يحلم في هذه اللحظة، لكن الواقع يقتل الحلم".

الحياة أثقلت قلبه
وأضافت: "مات الكاتب محمد حسن خليفة، لأنّ الحياة أثقلت قلبه، ولم يتحمل الازدحام والتدافع في جناح هيئة القصور والثقافة في معرض الكتاب في القاهرة. كان قد كتب على صفحته الشخصية على "الفيسبوك" أنه يعيش بين رفوف الكتب، قد أكون شاعرية في كلامي، لكنه عاش ومات وسط الكتب، وهذه أكثر حالة وفاة حزينة مرَّت علي. أشعر بكثير من القهر، لأني رأيته عندما حصلت الحادثة، لكنني لم أستطع أن أفعل شيئاً أمام موته".

الصحفية آية طنطاوي: هذه أكثر حالة وفاة حزينة مرَّت علي. أشعر بكثير من القهر، لأني رأيته عندما حصلت الحادثة

وفي تقرير بثته قناة "أم بي سي مصر" قالت والدة محمد حسن خليفة، إنّ خليفة كان ابناً حنوناً جداً وكان يحب أخوته كثيراً، وأكدت شغف ابنها بالقراءة والكتابة، وقالت والدة حسن إنّ ابنها كان دائماً يقول لها "بكرا اموت واستريح"، وكان تستغرب وتقول له "ليه بتقول كده يابني". كما أشارت والدة حسن، إلى أنه فعل مثلما فعل أبوه عندما مات، إذ حلق شعره وذقنه وارتدى ثياباً جديدة، وبعدها بساعات مات.
كان هناك شيء واضح في شخصية محمد حسن خليفة، هو أنّ الكتابة كانت بالنسبة له الطريقة الوحيدة للتعبير عمّا بداخله. صحيح أنّ أصدقاء خليفة أكدوا بأنه لم يكن يأتي على ذكر الموت أمامهم، وكان محباً للحياة، إلا أنّ كتابة خليفة كانت واضحة، عبارات مثل "لَم تعد المساكن آمنة" أو "العبور للناحية الثانية"، أو حتى عنوان مجموعته القصصية "إعلان عن قلب وحيد" كلها كانت إشارات واضحة عما يجول في داخله، وليتوقف أخيراً قلبه الوحيد.

للمشاركة:

فيلم "طفيلي": هل تهدّد الفوارق الاجتماعية مصير العالم؟

2020-01-23

يستمر الفيلم الكوري "طفيلي" في صنع تاريخ جديد للسينما الكورية؛ بترشيحه لـ 6 جوائز أوسكار، أعلنتها أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، يوم 13 كانون الثاني (يناير) الجاري، مسجلاً نفسه كأول فيلم كوري يتمّ ترشيحه لأفضل فيلم وأفضل مخرج.

اقرأ أيضاً: 20 فيلماً ينبغي أن تكون على قائمة مشاهداتكم عام 2020
من بين الترشيحات لجوائز الأوسكار الـ 92، التي تمّ الإعلان عنها لـ 24 فئة، حصل "طفيلي" على ستة: أفضل صورة، وأفضل مخرج، وأفضل سيناريو مبتكر، وأفضل مشروع إنتاج، وأفضل مونتاج، وأفضل فيلم روائي عالمي. وفاز مخرج الفيلم "بونج جون هو" بعدد كبير من الجوائز عن فيلم "الطفيلي"، بما في ذلك جائزة مهرجان "كان" السعفة الذهبية، في أيار (مايو) 2019، وجائزة "الغولدن غلوب" لأفضل فيلم بلغة أجنبية لهذا العام.

يستمر الفيلم الكوري "طفيلي" في صنع تاريخ جديد للسينما الكورية بترشيحه لـ 6 جوائز أوسكار

فوز "بونج جون هو" بجائزة مهرجان "كان" هو الأول أيضاً في تاريخ السينما الكورية، رغم ذلك يعدّ بونج أحد أبرز المخرجين في العالم، حتى قبل جوائز 2019، التي حصدها "طفيلي"، قال عنه الناقد السينمائي، محمد رضا، في مقال بجريدة "الشرق الأوسط": "في زيارته لمهرجان "بوسان" السينمائي الدولي الذي يقام قرب نهاية كل عام، قال كوينتين تارنتينو: "أنا هنا كي ألتقي بونج جون هو، من بين كلّ مخرجي السنوات العشرين الأخيرة، وحده لديه شيء مشترك مع ستيفن سبيلبرج، وهو مستوى من الترفيه في أعماله التي هي تحف عظيمة شكّلها بطريقته الخاصة".
في موقع "إضاءات"، كتب أحمد عزت: "يحكي المخرج الكوري بونج جون هو؛ أنّه أثناء دراسته الجامعية كان قد لجأ ومن أجل الحصول على المال إلى تدريس ابن أحد الأثرياء، وأنّه ما يزال يتذكر حتى الآن، وهو ابن الطبقة الوسطى، ذلك الشعور الغريب والمخيف الذي تملكه لدى رؤيته لمنزل العائلة باذخة الثراء للمرة الأولى"، من هذه الخبرة الشخصية جاءت بذرة الفيلم، كما أشار عزت في مقاله.
يُعرّف القاموس الطُّفيلي بأنّه "كائن حي يعيش في، أو على، كائن من نوع آخر هو العائل أو المضيف

الطفيلي
يُعرّف القاموس الطُّفيلي بأنّه "كائن حي يعيش في، أو على، كائن من نوع آخر هو العائل أو المضيف، ويقوم الطفيلي بالاستفادة عبر استخلاص الغذاء على حساب العائل"، ومن خلال الفيلم يعرض المخرج حياة عائلتين؛ عائلة فقيرة جداً تعيش من طيّ علب البيتزا لصالح أحد المطاعم، وأخرى ثرية جداً، تبحث عن مدرس لغة إنجليزية لابنة مراهقة، وفي لحظة ما تلتقي الحكايتان في عالم واحد، لتبدأ رحلة طفيلي.

رغم ما يثيره فيلم "طفيلي" من مخاوف فهو يحمل رؤية من جانب واحد لذلك العالم الذي يهدّده الثراء الفاحش

منذ اللحظة الأولى يذهب مؤشر الفيلم إلى أنّ العائلة الفقيرة تبحث دائماً عن المضيف، الذي تستطيع العيش عليه دون أيّة مسؤوليات، حين يظهر الابن في مشاهد الفيلم الأولى، وهو يخبر والده بأن ّجارتهم في الطابق الثاني غيّرت الرقم السري لشبكة الإنترنت الخاصة بها، المسألة التي كان لا بدّ لها من حلّ سريع، حين طلب الأب من الابن البحث عن شبكة أخرى مجانية يستطيعون من خلالها تشغيل شبكة هواتفهم، الوسيلة الوحيدة للتواصل مع المطعم الذي يقومون بطي علب البيتزا لصالحه.

اقرأ أيضاً: ما الذي يحاول فيلم الممر أن يقوله؟ وهل نجح في ذلك؟
ثم تتوالى الأحداث حين يتم ترشيح الابن من خلال أحد أصدقائه لتدريس اللغة الإنجليزية لابنة العائلة الغنية، ثم بمرور الوقت يحتال الابن على الأسرة الغنية، حتى يوظف أخته الكبرى، ثم يحتال الاثنان ليوظفا والدهما، دون أن تعلم الأسرة الغنية صلة القرابة بين الثلاثة، الذين يحتالون في النهاية لطرد مديرة منزل العائلة الغنية لتوظيف الأم، وفي لحظة ما تشعر الأسرة الفقيرة بأنّها وصلت للأمان المادي، من المبالغ الكبيرة التي تحصل عليها العائلة من أسرة غنية جداً، فتقرر الأسرة مثلاً شراء لعبة خاصة لطفلها الصغير من أمريكا، في الوقت الذي كانت تمر بها أوقات طويلة، يعجزون فيها عن تدبير نفقات مأكلهم.
يحدث أمر مفاجئ يغير مجرى الأحداث، ويضع الأسرتين في المواجهة، لكنّها مواجهة رمزية، بين رأسمالية فاحشة، وفقر مدقع، يهدّد ربما بزوال العالم، والعودة لاستخدام شفرة موريس في التواصل، تلك الوسيلة البدائية التي استخدمها أحد أبطال الفيلم في لحظة ما للتواصل مع العالم.
استطاع مخرج الفيلم تقديم مؤشرات كبيرة لتلك الرؤية، عن تضاد الثنائيات الاجتماعية

خطر أكبر يهدّد العالم
استطاع مخرج الفيلم تقديم مؤشرات كبيرة لتلك الرؤية، عن تضاد الثنائيات الاجتماعية، من خلال استخدام الكاميرا، والمساحات داخل الفيلم، فالأسرة الفقيرة تعيش في منزل ضيق جداً، يرون فيه أقدام المارة من خلال نافذة وحيدة على الشارع، هي منفذ الهواء الوحيد أيضاً، في حين تعيش الأسرة الغنية في منزل كبير جداً، بمساحات خضراء، ومن تصميم مهندس معماري مشهور، صممه بطريقة تجعله آمناً تحسباً لقيام حرب بين الكوريتين، ذلك التخوف الذي كان يهدّد الحياة في كوريا، لكنّ المخرج يشير من خلال عمله لخطر أكبر يهدّد العالم، خطر الفوارق الشاسعة بين الطبقات، تلك التي لا تجد شيئاً، والأخرى التي تملك كلّ شيء، في حين أنّها لا ترى الآخر الفقير، وتتعامل معه باعتباره مجرد آلة لتنفيذ مهام الأسرة الغنية، آلة لا تشعر، فقط تعمل من أجل الطعام، يظهر ذلك جلياً في أكثر من مشهد داخل الفيلم، حين يتأفّف عائل الأسرة الغنية من تلك الرائحة الكريهة التي تفوح من الأب، سائق سيارته، علماً بأنّها رائحة لا ترمز لعدم نظافة الأب، لكنّها رائحة القبو الذي يعيشون فيه، رائحة الفقر، تلك التي لا مفر منها طالما أنهم يعيشون في ذلك العالم، البعيد كلّ البعد عن عالم الأغنياء.

اقرأ أيضاً: بروس لي يتسبب بوقف فيلم في الصين.. ما السبب؟
اختيار "طفيلي"، إلى جانب فيلم آخر يعرض فكرة مماثلة، هو "جوكر"، للمخرج تود فيلبس، يشير إلى رغبة صناع السينما في وقفة أمام تلك الثنائية التي أرهقت العالم، فأبطال الفيلم الكوري دفعهم الفقر للاحتيال من أجل الحصول على الطعام، وبطل فيلم "الجوكر" دفعه الفقر إلى أن يتحول لمجرم لا يوقفه شيء.
لكن، ورغم ما يثيره فيلم "طفيلي" من مخاوف؛ فهو يحمل رؤية من جانب واحد لذلك العالم الذي يهدّده الثراء الفاحش للبعض، على حساب الفقر المدقع لآخرين، الأيديولوجيا نفسها التي يدعمها فيلم الجوكر، والذي يظهر من حجم الترشيحات للجوائز الأهم عالمياً؛ أنّه ربما يكون توجهاً لصناع السينما عالمياً، أو تخوفاً يراودهم، وأصبح السؤال المطروح بقوة؛ هل تهدد الفوارق الاجتماعية غير العادلة مصير العالم؟

للمشاركة:

"المسيح" يثير ضجة متوقعة.. هل يحمل المسلسل رسائل خفيّة؟

2020-01-20

كمعظم المعالجات الدرامية التي تتناول شخصيات تاريخية لا بد أن يثار الجدل بين معارض ومؤيد، ولكن ردود الأفعال على مثل هذه النوعية من الأعمال تأخذ منحى مختلفاً عند التطرق لشخصيات دينية، فضلاً عن تناولها درامياً خارج سياقها التاريخي المعروف، وتوظيفها سياسياً، كما في مسلسل "المسيح" الذي عُرض موسمه الأول مؤخراً على شبكة "نتفلكس"، وأثار ضجة واسعة حتى قبل بدء بثّه وذلك بمجرد ظهور الإعلان عنه الذي تجاوز عدد مشاهداته 12 مليوناً خلال شهر واحد.

اقرأ أيضاً: قائمة بأبرز الأفلام والمسلسلات الأجنبية في 2020
تعود فكرة مسلسل "المسيح/ Messiah" أو "رجل المعجزات" الذي بدأ عرض موسمه الأول مطلع كانون الثاني (يناير) 2020 إلى العام 2017، وصاحب الفكرة والمنتج المنفذ هو الكاتب والمخرج الأسترالي مايكل بتروني، الذي اكتفى بكتابة نصف حلقات المسلسل تقريباً، فيما قام بالإخراج جيمس مكتيجو وكيت وودز.

مسيح الإنسانية!
يؤمن أتباع الديانات السماوية بعودة المسيح، ولكل دين نسخته الخاصة، أما نسخة المسلسل فتقول إنّ المسيح لا ينتمي، في الظاهر، لدين معين، ويهدف إلى توحيد العالم حول هدف واحد هو السلام، وتضعنا فكرة المسلسل أمام سؤالين: ماذا لو ظهر المسيح اليوم؟ ولماذا يُستدعى درامياً؟

التوجه العام لقصة المسلسل يعيد تذكير العالم بالقضية الفلسطينية وبمفاتيح الحل

يظهر "المسيح" في سوريا وقد عمَّت الفوضى وسيطرت الجماعات الإرهابية عليها وأحاطت العاصمة دمشق بالدبابات من فوق جبل يبدو كقاسيون، وفي الوقت الذي تستعد لإطلاق القذائف على المدينة تهب عاصفة رملية فتنقذ الموقف. ونعرف لاحقاً على ألسنة الأتباع أنّ هذه المعجزة حدثت ببركة "المسيح"، دون أن يوضح لنا السيناريو كيف لعاصفة أن تتخلص من دبابات داعش!
في مشهد لاحق يقود المسيح ألفي مواطن سوري إلى الحدود الفلسطينية/ الإسرائيلية، بينما تراقب الاستخبارات الأمريكية تحركاتهم عبر الأقمار الاصطناعية وتقوم بتحذير حرس الحدود الإسرائيلي، فيتم القبض عليه وإيداعه السجن، وبعد التحقيق معه يفر من الزنزانة المنفردة فيفسر أتباعه هروبه بأنّه معجزة، لكننا نعرف لاحقاً أنّ حارس السجن أطلق سراحه بعد أن اقتنع أنّه المسيح.
تسير قصة الفيلم في خطين دراميين: قصة المسيح وقصص المحيطين به، وتلتقي كلها حول فكرة واحدة هي أنّ معتقداتنا تصنعها ظروف حياتنا؛ فإيمان القس فليكس نفعي؛ فهو يستثمر الكنيسة لمصالحه ويسدد ديونه عن طريق تبرعات المؤمنين، وحين فقد إيمانه بالمسيح قام بإحراقها.

اقرأ أيضاً: مسلسل "لاكاسا دي بابل".. هل يمكن أن تختلط قيم الحق والباطل؟
ابنة القس المراهقة ريبيكا حملت وأجهضت دون علم أبيها وتعاني من صَرع ناتج عن علاقتها المتوترة بوالديها وهذا ما دفعها لمغادرة البيت.
المحققة جالر (تلعب دورها الممثلة الأمريكية ميشيل موناهان) تعاني من مشاكل مع أبيها وإسقاط متكرر للحمل، المحقق الإسرائيلي أفيرام داهان، منفصل عن زوجته وبعيد عن طفلته، ويعاني من شعور بالذنب بعد قتله لطفل عربي، وتعذيبه للمعتقلين، كما يُلمح المسلسل، هو انعكاس لتعذيب مورِس ضده، يظهر هذا في لقطة لظهره وعليه آثار السياط.

يقود المسيح ألفي مواطن سوري إلى الحدود الفلسطينية-الإسرائيلية
وحياة المراهق جبريل شكَّلها موت أبيه ومقتل أمه أثناء الحرب وهو طفل، ثم معاناته في مخيم اليرموك للاجئين في سوريا، لذا يرى جبريل في المسيح صورة عن أمه، ويصبح هو مرآة للمسيح أو صورة عربية عنه فيما بعد.
المسيح نفسه، بايام غولشيري، صنيعة ظروفه الخاصة؛ درس العلوم السياسية وتربطه علاقة بهاكر وإرهابي دولي يدعى أوسكار والاس الذي قام باختراق البورصة ولجأ إلى روسيا، وبعد التحري عن بايام تكتشف المحققة جالر أنّه كان أستاذ والاس لا تلميذه كما كانت تظن. وأنّ الطائرة الخاصة التي أقلته من الأردن إلى المكسيك كانت مستأجرة من قبل شركة لها علاقة بروسيا.

يظهر "المسيح" في سوريا وقد عمَّت الفوضى وسيطرت الجماعات الإرهابية عليها

بايام على لسان أخيه "كاذب، ويحب أن يكون محط أنظار العالم" ولعل لهذا علاقة، كما يقول، بتربيتهما وبمقتل والديهما أثناء فرارهما من العراق في 1990-1991 إذ كان والدهما يهودياً وأمهما مسيحية وعمهما الذي رباهما على القسوة كان محتالاً وساحراً يعمل في سيرك، فعلّمهما النشل والاحتيال والخدع السحرية وكانوا ينامون في الشارع ومستعدين للهروب في أي وقت.
يبشر المسيح بنهاية التاريخ وبداية عالم جديد؛ لكنها نهاية من منظور ديني إنساني، ويُظهر المسلسل أنّ الربط بين الكوارث الطبيعية والمعجزات ما زال قائماً في أذهان الناس وهو ما يشهد بأنّ العلمانية ليست سوى مظهر لجوهر ديني، وأنّ أدوات المدنية كالإعلام والموبايلات ووسائل التواصل تسهم في ترويج الخرافات، ويعيد المسلسل التشكيك في معجزة المشي على الماء ويشير- من خلال مشهد يبدو تسجيلياً- إلى أنّ عديدين فعلوها، أما معجزة شفاء المرضى فيتم الكشف عن زيفها بموت الطفلة التي لم يتمكن المسيح من شفائها.

اقرأ أيضاً: كيف أصبح "تشيرنوبل" أنجح مسلسل في التاريخ؟
تخدم الظروف والصدف المسيح؛ فالحاجة هي ما يدفع الناس للإيمان به، وهناك إشارة إلى حالة ذُهانية تسمى "عقدة المسيح Messiah Complex" يعتقد المصاب بها أنّه المُخلِّص (عولجت هذه الحالة في فيلم درامي، مبني على قصة حقيقية، بطولة ريتشارد جير، بعنوان "المسيحيون الثلاثة" 2017)، وهكذا تُدحض المعجزة بالإشارة إلى أنّ الناس هم من يصنعونها؛ فاليأس يدفعهم للبحث عن الخلاص من جحيم الأرض بأية وسيلة.

حرب الأفكار
الحلقة الأولى تحصر المسؤولية عن معاناة السوريين بالجماعات الإسلامية المتطرفة، وقد بالغت الأحداث في تصوير سيطرتها على البلاد حد محاصرتها العاصمة دمشق من كل جانب، والمسلسل يسيء إلى العراق ويخدم النظام الإيراني؛ إذ يظهر العراق طارداً للأقليات أما إيران فتحتضنها، وثمة إشارة واضحة أنّ العرب/ السُّنة هم مصدر الإرهاب، وهم الذين يعيقون عملية السلام، بينما إسرائيل حمامة سلام! وصدام "رئيس سني يقود أمة من الشيعة. تخيلوا شعور شعب العراق تجاه رئيس سني"! كما جاء على لسان الأستاذة الجامعية الأمريكية.

المسيح في العمل لا ينتمي ظاهرياً لدين معين ويسعى لتوحيد العالم حول هدف واحد هو السلام

التوجه العام لقصة المسلسل يعيد تذكير العالم بالقضية الفلسطينية وبمفاتيح الحل التي تظهر من خلال رحلة المسيح من سوريا إلى فلسطين، ثم إلى أمريكا ولقائه بالرئيس الأمريكي وتأثيره عليه؛ بحكم تدين هذا الأخير؛ يُذكِّر المسيح الرئيس الأمريكي بإيمانه وبمسؤوليته في إحلال السلام وكان على وشك إقناعه بسحب القوات الأمريكية من قواعدها حول العالم. لكنْ ثمة فرق بين ما يقوله المسيح/ بايام نظرياً وبين ما يُحدثه ظهوره من فوضى على أرض الواقع؛ فدخوله إلى القدس يُشعل انتفاضة جديدة، وحضوره في تكساس يُعطّل الحياة وتعم الفوضى والقتل والنهب.
تذهب شكوك المحققة الأمريكية، إيفا جالر، إلى أنّ المسيح شاب إيراني شيعي فتتساءل: "ما الذي يريده شيعي من قيادته ألفَي شخص من السنّة إلى حدود إسرائيل؟" ثم تتضح الرؤية فتعرف اسمه الحقيقي ومهاراته التي تمكّنه من التأثير على كل من التقى بهم؛ فالمسيح/ بايام، من وجهة نظرها، لا يختلف عن يسوع، فهو: "سياسي يضمر ضغينة ضد الإمبراطورية الرومانية".
محاولات ربط بايام بالإرهاب من قبل الإدارة الأمريكية تبوء بالفشل؛ وذلك عبر أشكال جديدة منها "التخريب الاجتماعي" بوسيلة ادعاء النبوة، وهنا يصبح المشي على الماء مرادفاً لصناعة قنبلة، كما ورد على لسان مديرة في الاستخبارات، والمسألة أبعد من المسيح، فهي كما تصفها جالر "حرب أفكار" تقف وراءها إيران وروسيا، والمفارقة أنّ الجماعات الدينية التي تروج لعودة المسيح هي أول من يكفر به فتتهمه بالهرطقة وتحريف الكتب المقدسة، في حين أنّ المسيح المزعوم لا يجد مشكلة في الاقتباس من القرآن الكريم والإنجيل.

معجزة السلام!
يطلب المسيح من أتباعه قبل وصولهم الحدود جمع الأسلحة ودفنها في الصحراء في إشارة إلى أنّ السلام هو سلاح القضية الفلسطينية، ومواجهة جبريل لحرس الحدود الإسرائيليين المدججين بالسلاح هو تعبير عن قوة السلام أمام السلاح، والربط بين "معجزة" مشي المسيح/ بايام على الماء وسير جبريل عارياً في مواجهة السلاح فيه إشارة إلى أنّ السلام يمكن أن يكون معجزة القضية الفلسطينية.

اقرأ أيضاً: مسلسل "دقيقة صمت" وقفة على روح الوطن
العالم العربي، في المسلسل، منقسم إلى قسمين: قسم مع السلام وقسم مع الإرهاب الذي يسود في النهاية، ويقترح العمل الحل للقضية الفلسطينية على لسان شيخ يلقن جبريل خطاباً ليلقيه في الجامع أمام الكاميرات، في الخطاب كان يُفترض أن يطلب جبريل من الدول التي اعترفت بإسرائيل أن تعترف بدولة فلسطين، وبهذا يقترح المسلسل أنّ الحل هو في إقامة دولتين، لكن "الإرهاب الإسلامي"، وليس التعنت الإسرائيلي، هو الذي يعرقل هذا الحل بتفجير شاب لنفسه وسط جموع الحاضرين.
يُظهر لنا المسلسل الفارق بين ثقافتين: عربية وغربية

نهاية المعجزات!
يُظهر لنا المسلسل الفارق بين ثقافتين: عربية وغربية، ففي الثقافة العربية يظهر الاعتراض على المسيح لدواعٍ دينية تُكفّره باعتباره "الشيطان" أو "المسيح الدجال"، بينما يعارضه المحقق الإسرائيلي أفيرام والمحققة الأمريكية جالر لأسباب علمانية وسياسية، كما يُظهر المسلسل الفارق بين دولتين: ففي سوريا أمكن للمسيح أن يقود ألفين من الناس دون أي تدخل من السلطات؛ إذ لم يعد هناك دولة لتلقي القبض عليه، بينما تتواجد إسرائيل بداية من حدودها، فتقبض عليه، وكذلك تفعل أمريكا فتودعه السجن ثم ترحّله سراً إلى إسرائيل وهو ما كان سيحدث لولا تحطم الطائرة.

قصة المسيح والمحيطين به تلتقي حول فكرة واحدة هي أنّ معتقداتنا تصنعها ظروف حياتنا

تنتهي الحلقة العاشرة والأخيرة من الموسم الأول بمعجزة بعث الموتى، فبعد تحطم الطائرة ينهض بايام سليماً وهو يقدم يد المساعدة لأفيرام، وكما هي العادة في ترويج الناس للمعجزات يأتي طفل
ويخبر المحقق بأنّ "ذاك الرجل"، ويشير إلى المسيح، قد بعثه من الموت هو والضابط الآخر "خالد أبو النجا"، الذي ظهر في الحلقة الأخير بمشهدين صامتين.
من جهته كان الممول الرئيسي عن العمل مايكل بتروني قد صرح في مقابلة مع موقع collider.com أنّ "ما نقدمه هنا عبارة عن فسيفساء من وجهات النظر حوله، لكنك لا تعرف أبداً من هو، أبداً، ما يعيد الكرة إلى ملعب المشاهد من خلال سؤاله "ما رأيك؟".
ويتابع بتروني: "أوضحت أنا وكتّابي لأنفسنا أننا لن نمنح أي إجابات ولن نعلن عن أي رسالة، كنا فقط نروي قصة ونمثّلها من كل وجهات النظر المختلفة، وبعد ذلك عليك كمشاهد أن تجلس وتخبر القصة من وجهة نظرك بهذه الشخصية".

قدم المسلسل الجماعات الدينية التي تروج لعودة المسيح بأنّها أول من يكفر به وتتهمه بالهرطقة

أما بطلة العمل موناهان فقد قالت في تصريحات لموقع Rotten Tomatoes، نقلاً عن موقع الحرة، إنّ المسلسل "لا ينتمي إلى أي دين معين، مشيرة إلى أنّ ما سيجده المشاهدون هو أنّه لا يكشف عن نفسه كالمسيح".
وتابعت أنّه تصوُّر كل شخص وما يفترضون أن يكون عليه، وأنّ ما يثير الاهتمام حول القصة هو أنّ "جميع الشخصيات تبحث عن شيء ما: فإيفا تبحث عن الحقيقة، بعض الناس يبحثون عن الحرية الجسدية الفعلية، ما يفعله كما أراه، هو أنّه بمثابة مرآة لروحك".
سيناريو المسلسل وفكرته والبناء الدرامي بدت جيدة، ولغة المسيح تكشف عن تشبع كُتّابه باللغة الدينية، وثمة مشاهد متقنة بجهد واضح وإن كانت خالية عموماً من الإبهار، أداء البلجيكي من أصل تونسي مهدي دهبي (في دور المسيح/ بايام) متفاوت بين المشاهد من جيد إلى عادي، لكنه تمكن من التعبير عن صورتين للمسيح: المؤمن بقضيته الإنسانية والمراوغ، والأمر نفسه ينطبق على الحلقات: فهناك حلقات ضعيفة وأخرى متوسطة، لكن الحلقة الأخيرة قوية وواعدة، لولا أنّ المسلسل قد استنفد رسالته وموضوعه ولم يعد هنالك ما يمكن أن يقال.

للمشاركة:



قراصنة أتراك يشنّون هجمات إلكترونية

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2020-01-27

أفادت قناة "سكاي نيوز عربية"،  بأنّ قراصنة إنترنت يعملون لحساب الحكومة التركية ينفذون هجمات إلكترونية تستهدف حكومات في أوروبا والشرق الأوسط.

وكشف تحقيق أجرته وكالة "رويترز"؛ أنّ الهجمات الإلكترونية الواسعة النطاق، التي يقودها قراصنة يعملون لصالح الحكومة التركية، استهدفت ما لا يقل عن 30 منظمة، بما في ذلك الوزارات الحكومية والسفارات والأجهزة الأمنية، وكذلك الشركات وغيرها من المجموعات، وفق مراجعة أجرتها الوكالة لسجلات الإنترنت العامة .

"رويترز": الهجمات الإلكترونية استهدفت ما لا يقل عن 30 منظمة، من بينها خدمات البريد الإلكتروني للحكومة القبرصية واليونانية

ومن بين الضحايا؛ خدمات البريد الإلكتروني للحكومة القبرصية واليونانية ومستشار الأمن القومي للحكومة العراقية.

ووقعت الهجمات القبرصية واليونانية والعراقية، التي حدّدتها "رويترز"، في أواخر عام 2018 أو أوائل عام 2019.

وقال خبراء الأمن السيبراني: إنّ "سلسلة الهجمات مستمرة"، مضيفين أنّ "الهجمات تسلط الضوء على نقطة ضعف في الركيزة الأساسية للبنية التحتية على الإنترنت التي يمكن أن تترك الضحايا عرضة للهجمات التي تحدث خارج شبكاتهم الخاصة، ما يجعل من الصعب اكتشافها والدفاع عنها.

وتتضمن الهجمات اعتراض حركة الإنترنت إلى مواقع المستهدفين، ما قد يمكن القراصنة من الوصول غير المشروع إلى شبكات الهيئات الحكومية وغيرها من المنظمات.

 ونقلت الوكالة عن مسؤولين بريطانيين ومسؤول أمريكي واحد؛ أنّ النشاط يحمل بصمات عملية تجسس عبر الإنترنت مدعومة من الدولة أجريت لتعزيز المصالح التركية.

للمشاركة:

ميليشيات الحوثي تستهدف سوقاً شعبياً في تعز

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2020-01-27

شنّت ميليشيات الحوثي الإرهابية، اليوم، هجوماً على سوق شعبي غرب مدينة تعز اليمنية، أسفر عن مقتل 3 مدنيين وإصابة 10 آخرين في حصيلة أولية.

واستهدفت الميليشيا سوق "المقهاية" في منطقة الضباب بتعز، بعدد من قذائف الهاون أثناء تجمع المدنيين، وفق ما نقلت وكالات إعلام محلية، وفق موقع "المشهد" اليمني. 

ميليشيات الحوثي تستهدف بقذائف الهاون سوق "المقهاية" وتقتل 3 مدنيين وتصيب 10 آخرين

كما تعرّضت عدة مناطق سكنية في المطار القديم لقذائف حوثية، وسمِع دوي انفجارات عنيفة.

وكثفت الميليشيا الحوثية، خلال الأيام الماضية، هجماتها الإرهابية بمأرب وتعز، وسط تصعيد عسكري يهدّد بنسف الجهود الدولية الرامية لإحلال السلام.

وأحبطت مقاتلات التحالف العربي أوسع هجوم حوثي على مديرية "نهم"، شرق صنعاء، ومكنت قوات الحكومة الشرعية اليمنية من استعادة مواقع استراتيجية كانت خسرتها، الخميس الماضي.

هذا وقد توسّعت المواجهات المسلحة بين الحوثيين والجيش الوطني، لتشمل محافظات عدة؛ صنعاء والجوف ومأرب وتعز والبيضاء والضالع، وكانت أكثرها ضراوة المواجهات في جبهة نهم، البوابة الشمالية الشرقية للعاصمة صنعاء.

المواجهات المسلحة بين الحوثيين والجيش تتوسع في محافظات صنعاء الجوف مأرب تعز البيضاء الضالع

وقد تحدّثت مصادر محلية لموقع "المشهد" اليمني، اليوم، عن أنّ أبرز مواقع المواجهات كانت بمديرية نهم.

الجدیر بالذكر؛ أنّ طیران التحالف العربي ساند قوات الجیش الوطني بأكثر من خمسین غارة جویة ،منھا 35 غارة على مواقع الملیشیا في الجوف، و10 على جبھة نھم بمحافظة صنعاء، والبقیة متفرقة على مأرب وصعده وحجة.

 
 
 
 
 

 

للمشاركة:

على وقع الاحتجاجات.. هل يقرّ البرلمان اللبناني ميزانية 2020؟

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2020-01-27

وقعت اشتباكات، صباح اليوم، في محيط البرلمان اللبناني بين عدد من المتظاهرين وعناصر من الجيش والقوى الأمنية، بعد منع الأمن للمحتجين من التقدّم نحو المجلس وأجبارهم على التراجع، قبل ساعات قليلة من موعد جلسة مجلس النواب اللبناني لبحث موازنة 2020.

وسقط عدد من الجرحى جراء محاولات متفرقة لمجموعات من المحتجين للدخول إلى مداخل ساحة النجمة من عدة مفارق، وذلك رغم كلّ الإجراءات الأمنية والسواتر الإسمنتية التي تحيط بمجلس النواب ما دفع البعض الى تشبيهها بمنطقة معزولة، وفق "فرانس برس".

إصابة عدد من المحتجين اللبنانيين جراء الاشتباكات مع عناصر الأمن والجيش بمحيط مجلس النواب

وعمد محتجون، منذ صباح اليوم، إلى قطع عدة طرقات في بيروت وبعض المناطق الأخرى، في محاولة لعرقلة انعقاد جلسات نقاش الموازنة.

وجلسة مناقشة موازنة الـ2020 ستحضرها الحكومة الجديدة، بينما رأت أوساط سياسية أنّ حضور الحكومة قبل نيلها الثقة أمر غير دستوري، فيما يقول مؤيدون لانعقاد هذه الجلسة إنّ مناقشة الموازنة وإقرارها أمر يجب أن يحصل في المواعيد الدستورية.

وأعلنت كتل سياسية وبعض النواب المستقلين مقاطعتها لهذه الجلسة؛ بسبب عدم دستوريتها؛ كون الحكومة ستناقش موازنة قبل نيلها الثقة، وهي موازنة رفضها الشعب ونزل إلو الشارع معترضاً عليها، ما دفع الحكومة التي وضعتها إلى الاستقالة.

وفيما سبق انعقاد الجلسات، اتخذت القوى الأمنية والعسكرية تدابير أمنية مشددة، إضافة إلو تعزيز الأسوار الباطونية التي أصبحت كالجدار العازل تفصل مجلس النواب عن محيطه.

حسان دياب يؤكد أنّ حكومته لن تعرقل موازنة 2020 التي أعدتها حكومة سعد الحريري

من جهته، قال رئيس الوزراء اللبناني، حسان دياب، اليوم في تصريح نقلته "سبوتنيك"، إنّ حكومته لن تعرقل موازنة 2020 التي أعدتها حكومة سعد الحريري المستقيلة في تشرين الأول (أكتوبر).

وكان دياب يتحدث في بداية النقاش البرلماني حول ميزانية 2020، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

ووقّع الرئيس اللبناني، ميشيل عون، الأسبوع الماضي، مراسيم تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة حسان دياب، وأكد الأخير أنّ الحكومة تضمّ وزراء بعيدين عن السياسة والأحزاب، داعياً لمساعدتها في مهمتها، وحظي "حزب الله"، المدعوم من إيران، بحقيبتي الصحة والصناعة.

للمشاركة:



القبائل الليبية: لا نفط قبل سحب الشرعية من حكومة السراج

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2020-01-27

وضعت القبائل الليبية خمسة شروط لإعادة فتح الحقول والموانئ النفطية، وهي إسقاط الاعتراف بحكومة فايز السراج، وتغيير رئيس المصرف المركزي، ومدير المؤسسة الوطنية للنفط، وتشكيل حكومة تسيير أعمال، وكذلك التوزيع العادل للثروة، من خلال تقسيمها إلى 4 أقاليم.
ودعا شيوخ قبائل وناشطون مدنيون في شرق وجنوب ليبيا لإغلاق موانئ بلادهم احتجاجا على ما وصفوه باستغلال حكومة طرابلس لعائدات النفط لدفع أموال لمقاتلين أجانب وتمويل التدخل العسكري التركي. ويتهم المطالبون بإيقاف تصدير النفط حكومة الوفاق بصرف الأموال لجلب "المرتزقة" و"المستعمرين الأتراك".
وكانت المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، أعلنت أن الإنتاج النفطي سينخفض من 1.2 مليون برميل يوميا إلى 32 ألف برميل يوميا بحلول يوم الخميس القادم، مشيرة إلى أن الإنتاج النفطي تراجع حتى السبت الماضي بمعدل 75 في المئة عقب إغلاق موانئ النفط الرئيسية شرق ليبيا الأسبوع الماضي.
وأكدت أن الخسائر المالية بلغت 256.6 مليون دولار حتى 23 يناير، داعيةً إلى “إنهاء الاقفالات والسماح لها باستئناف الإنتاج فوراً، من أجل ضمان استمرار إمدادات إنتاجات الوقود إلى كافة المناطق ورفد دورة الاقتصاد الليبي”.
ويرى مراقبون سياسيون، وفقاً لما أوردته صحيفة "العرب" اللندنية الصادرة اليوم، أنّ سحب الاعتراف الدولي بحكومة السراج المنبثقة عن اتفاق الصخيرات في ديسمبر 2015 يمثل الشرط الأهم الذي يتفق عليه مجلس النواب والقيادة العامة للجيش والقبائل وعدد من الدول الإقليمية والدولية التي ترى أن تلك الحكومة أصبحت جزءا من المشكلة، ولا يمكن أن تتحول إلى جزء من الحل بسبب تبعيتها للأتراك واستقوائها بالميليشيات والمرتزقة والجماعات الإرهابية وتبديدها للثروة الوطنية.
وأكد المبعوث الأممي غسان سلامة أن ليبيا بحاجة الآن إلى حكومة جديدة تهتم بخدمة المواطنين وتهيئ الوضع للانتخابات من أجل حل مشكلة الشرعية المستعصية، وأضاف “إن العملية السياسية في ليبيا ليست مسألة أشخاص، ولا يعني البعثة أن يكون فايز السراج رجل المرحلة الحالية من عدمه”.
وينظر المحللون السياسيون إلى غلق الحقول والمنشآت النفطية على أنه يضع العالم أمام الحقيقة التي كان يتجاهلها وهي ضيق مجال التأثير الفعلي لحكومة السراج على الأرض مقابل سيطرة الجيش الوطني على أكثر من 90 بالمئة منها، وبالتالي فإن الميزة الوحيدة للحكومة المعزولة في طرابلس هي التصرف في إيرادات الثروة الموجودة خارج سيطرتها من خلال مؤسسة النفط والبنك المركزي ومصرف ليبيا الخارجي.
وتملك ليبيا أضخم احتياطيات نفطية مؤكدة في إفريقيا وهي مورد مهم للخام الخفيف منخفض الكبريت.
وتُعتبر إيرادات بيع النفط هي المصدر الوحيد الذي يعتد به لدخل ليبيا من الدولارات، إذ درت 22.5 مليار دولار في 2019 لبلد لا يزيد عدد سكانه على ستة ملايين نسمة.
ولعلّ ذلك ما يُفسّر بشكل دقيق المطامع التركية المُتصاعدة في ليبيا لضمان حصتها من غنائم النفط، فضلا عن أهداف أيديولوجية باتت واضحة جدا تتمثل في تمدّد أفكار الإسلام السياسي واستعادة الإرث العثماني في المنطقة.
وتقع معظم منشآت النفط الليبية في مناطق تسيطر عليها قوات موالية للقائد العسكري خليفة حفتر، الذي وسع تدريجيا نطاق نفوذه على مدى الأعوام الستة الأخيرة بمساعدة حلفاء أجانب، من بينهم الإمارات العربية المتحدة ومصر وروسيا.
ومنذ إبريل، يشن الجيش الوطني الليبي الذي يقوده حفتر هجوما على القوات المتحالفة مع الحكومة المؤقتة في طرابلس، والمدعومة من تركيا التي لا يُخفي رئيسها رجب طيّب أردوغان مطامعه الاقتصادية في أكير خزان نفطي بالقارة السمراء.
وتقول السلطات في الشرق الليبي إنّ إغلاق المنشآت النفطية نتج عن ضغط شعبي. لكن المؤسسة الوطنية للنفط تقول إنه بأمر مباشر من الجيش الوطني الليبي.

عن "أحوال" التركية

للمشاركة:

الحكاية من طقطق إلى مؤتمر برلين

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
2020-01-27

سالم العوكلي
سقط النظام في ليبيا، أعلن يوم التحرير بتاريخ 23 أكتوبر 2011 ، ودخل قاموسنا عيد جديد اسمه عيد التحرير ويوم عطلة رسمية، جرت انتخابات يوم 7/7/2012 خسر فيها تيار الإسلام السياسي خسارة فادحة، وفاز بها التحالف الوطني الذي تأسس في 4 شهور فقط، التف تيار الإسلام السياسي، المتكون من جماعة الإخوان وحليفها التكتيكي الجماعة الليبية المقاتلة، على النتائج وتحكم في المؤتمر الوطني، السجين السابق بتهم إرهابية، عبدالحكيم بالحاج، رئيس حزب الوطن الذي لم يفز بأي مقعد شكّل من خارج المؤتمر كتلة “الوفاء لدم الشهداء” بدعم قطري وأصبحت الكتلة المؤثرة (تم إشهار حزب الوسط في فندق كورونثيا ببذخ عالٍ وكان علم قطر على المنصة ولونه خلفية لها). بدأ المؤتمر الوطني أعماله في طرابلس وشكل حكومة سماها حكومة تكنوقراط بها 5 وكلاء وزارات سيادية عائدون من حرب أفغانستان، أصدر المؤتمر الوطني قانون العزل السياسي وقرار رقم 7 الذي رخص لغزو مدينة بن وليد، وأحال الكثير من الضباط الكبار على التقاعد، وفي هذه الأثناء كانت الاغتيالات يومية في مدينتي بنغازي ودرنة، اغتيال أكثر من 500 ضابط وعسكري ورجل أمن في مدنية بنغازي، إضافة إلى العشرات من الصحفيين والناشطين الحقوقيين، اغتيال 184 شخصية من نخب درنة بينهم ضباط وقضاة ومحامون ومدونون وأساتذة المعهد العالي ورجال أمن ونشطاء مدنيون، وتمت كل هذه الاغتيالات قبل ظهور تنظيم داعش على السطح، ولم يُحقَق في أي جريمة من هذه الجرائم ولما يُلاحق مرتكبوها، رغم وجود سلطة تشريعية وحكومة الكيب التي أعقبتها حكومة ثانية برئاسة علي زيدان، مشاهد تُظهر بوسهمين رئيس المؤتمر الوطني بعد تطبيق قانون العزل على رئيسه الأول، المقريف، بمثابة رئيس الدولة وهو في قبضة ميلشياويين يبتزونه فيما سمي بقضية حنين، مشاهد أخرى تظهر رئيس الوزراء علي زيدان مختطفا من قبل ميليشياويين في ملابس النوم. هناك في الشرق البعيد، القوات الخاصة في بنغازي وحدها تقاوم الميليشيات الإرهابية التي سيطرت على بنغازي، كتب أحدهم على جداره “كل يوم يقتل ضباط وعسكريون في بيوتهم أو أمام المساجد أو في سياراتهم أمام أبنائهم فلماذا لا يجمع العسكريون بعضهم البعض ويدافعون عن أنفسهم. هكذا بدأت ما تعرف بمعركة الكرامة، مجموعة ضباط وعسكريون قرروا الدفاع عن أنفسهم أو الموت وهم يقاتلون.

انتهت ولاية المؤتمر الوطني، وحين رغبوا في التمديد خرجت مظاهرات تقول لا للتمديد، تشكلت لجنة فبراير، قامت انتخابات برلمانية بدون أحزاب أو قوائم خسرها التيار الإسلاموي الذي يقوده الإخوان مرة أخرى، لكن وجود مقر البرلمان في بنغازي ــ وهي تحت سيطرة قوات درع ليبيا (ذراع الإخوان العسكري) والجماعة المقاتلة وأنصار الشريعة ــ طمأنهم، فعدد التوابيت أمام مقر البرلمان أفضل من عدد المقاعد داخله كما حدث في طرابلس، خطوة غير محسوبة ينتقل عبرها مقر البرلمان إلى طبرق وخارج تحكم ميليشيات الإسلام السياسي تماما، رُفعت قضية تطعن في دستورية إجراءات التسليم والاستلام والمقر بالنسبة للبرلمان، وحكمت المحكمة المحاصرة بالميليشيات لصالح الطعن، لكن المجتمع الدولي اعترف بالبرلمان وحكومته المؤقتة، فقامت حرب فجر ليبيا من معركتين: معركة قسورة ضد ميليشيات الزنتان في طرابلس وضد ورشفانة تسببت في نزوح عشرات الآلاف من منازلهم، ومعركة الشروق التي أرسلت أرتالا مسلحة تجاه الشرق الليبي وتم صدها.

انقسمت البلد وبعض المؤسسات، وقاطع نواب تابعون لهذا التيار، من الغرب والشرق، البرلمان في طبرق. في سياق التشريعات والقوانين أصدر مجلس النواب في طبرق قانونا يلغي قانون العزل السياسي وقانون العفو العام (وهذا أفضل ما فعله في مرحلته المرتبكة)، بينما المؤتمر الوطني أصدر قانون العزل السياسي، وقرارا بغزو مدينة بن وليد بحجة أن خميس القذافي حي ومتمترس بها، ونفهم من هذا الفارق الجوهري أن المؤتمر الوطني كان نهجه انتقاميا، والبرلمان كان اتجاهه تسامحيا تصالحيا. استمرت جلسات مجلس النواب تعقد بهدوء ولم يعكرها سوى عكاز شيخ مسن سماه الإعلام (بوعكوز) وأصبح هذا العكوز العقبة الرئيسية أمام بناء الدولة وفق الإعلام الموجه، ونُسيت التوابيت التي كانت توضع أمام مقر المؤتمر الوطني المحاصر بالميليشيات المدججة.

معركة الكرامة اتسعت واستطاعت أن تنجز على الأرض ما عجزت عنه السلطات المختلفة، اتخذ البرلمان قرارا بإعادة الضباط الذين أحالهم المؤتمر الوطني للخدمة، وتعديلا في قانون الجيش الليبي يستحدث منصب القائد العام، واتخذت رئاسة البرلمان القرار رقم 20 لسنة 2015 بتعيين اللواء خليفة حفتر قائدا عاما للجيش وترقيته إلى رتبة فريق، وليؤدي القسم الدستورية أمام البرلمان (في القرار يسمى “الجيش الليبي” وليس الجيش الوطني أو الجيش العربي الليبي). سياسة التمكين التي يقوم بها الإخوان كانت على قدم وساق ونجحت بشكل واضح في تمكين أتباعها من مناصب مفصلية في مؤسسات العاصمة السيادية المسؤولة عن قوت الليبيين ومعاشاتهم، ويبدو أن لا تيار سياسي قادر على مواجهتهم بعد أن خرج التحالف الوطني من المشهد المسلح، ورأى الناس أن لا مؤسسة قادرة على مواجهة هذا الحزب ذي الأذرع المسلحة سوى الجيش الذي كان يقاتل ويدرب ويخرج دفعات جديدة ويستعين بقوى شعبية داعمة.

لحل أزمة الانقسام، بدأ الحوار الليبي من عاصمة إلى عاصمة حتى استقر في الصخيرات، انبثق عن هذا الحوار المضني اتفاق الصخيرات السياسي، وفجأة ظهر اسم المهندس الكهربائي فايز السراج لرئاسة المجلس الرئاسي من مكان غير متوقع أو منظور، ولم يكن اسمه مطروحا للمنصب من قبل الأطراف الليبية المشاركة في التفاوض.

بعد شد وجذب حضر السراج إلى برلمانه في طبرق واكتمل النصاب القانوني، لأن مدة ولاية البرلمان انتهت ولا سبيل للتمديد إلا عبر هذا الاتفاق، ووافق البرلمان على الاتفاق بشروط: تضمينه في الإعلان الدستوري، ومراجعة المادة الثامنة المتعلقة بالجيش وقياداته، وعلى أن يقدم حكومته لتنال موافقة البرلمان، قدم السراج حكومة موسعة رفضت من البرلمان، لكن مديري المسألة اعتبروا هذا الاجتماع ترخيصا للمجلس الرئاسي المتكون من سبعة أعضاء، أخذ السراح ترخيصه وغادر طبرق ولم يرجع أبدا إلى طبرق أو المنطقة الشرقية عموما حتى كتابة هذه السطور، قاطع نائبا المجلس الرئاسي من الشرق ومن الزنتان، القطراني والأسود المجلس، وبسرعة اعترف المجتمع الدولي برمته بالمجلس الرئاسي وحكومة الوفاق التي تشكلت دون أن تأخذ موافقة البرلمان أو تؤدي القسم، ورغم أن الاتفاق لم يُضمّن في الإعلان الدستوري ولا المادة الثامنة روجعت. سياسة الأمر الواقع أصبحت هي الاستراتيجية ما أدى إلى انقسام حقيقي، بقايا من المؤتمر الوطني المنتهية ولايته تنادوا وشكلوا المجلس الأعلى الاستشاري وسموه (المجلس الأعلى للدولة)، وظهرت تقارير أممية تتحدث عن فساد بالمليارات، وكان الجيش في هذه الفترة يخوض حربه ضد الجماعات الإرهابية في بعض مدن الشرق ويدافع عن الهلال النفطي ضد الميليشيات الإرهابية.

بعد معارك شرسة ودمار في بعض المدن سيطر الجيش على الهلال النفطي وبنغازي ودرنة، وواصل معاركه في الجنوب الليبي، إلى أن وصل إلى مشارف طرابلس، بعد 8 أشهر من معارك الاستنزاف والتضييق على الجماعات المسلحة التي تسيطر على العاصمة وبعض المدن الأخرى، وعملية خاطفة أحكم سيطرته خلال ساعات على مدينة سرت، ذهب السراج إلى أردوغان الذي خسر معاركه في سوريا للاستنجاد به، وقعت اتفاقيات الحدود البحرية والدعم العسكري والأمني، أردوغان اعتبر تدخله في ليبيا دفاعا عن منطقة نفوذ سابق وعن إخوة له في ليبيا، وعن طريق مطارات تركيا تقاطر بقايا المعارضة السورية التي تتحكم فيها جماعة الإخوان المسلمون على ليبيا بعد أن يئسوا من إمكانية إسقاط النظام السوري، بعضهم يريد أن يجاهد وبعضهم يريد أن يفر إلى أوروبا من الشواطئ الليبية وكان الدولار سيد اللعبة، تحولت المعركة من معركة بين الجيش والجماعات المسلحة في طرابلس إلى معركة مع المخطط التركي الذي دمر مثيله سوريا. فجأة كان لقاء موسكو للاتفاق على وقف إطلاق النار، وقع السراج ومن معه مباشرة ولم يوقع القائد العام للجيش الليبي. وتم تسريع وتيرة انعقاد مؤتمر برلين الذي أُجِّل أكثر من مرة ليكون يوم 19 يناير 2020، انعقد المؤتمر وخرج ببيان إنشائي، شبيه تماما لبياناتهم في المسألة اليمنية والسورية التي ليس لها علاقة بما يحدث فعلا فوق الأرض. .

مؤتمر برلين باختصار: اجتماع عاجل حضرته الدول العلمانية الكبرى من أجل إنقاذ حكم الجماعات الإسلامية في ليبيا!!!. وخطوة أخرى لتمكين سياسة الأمر الواقع ووضع الأزمة الليبية في إفريز.

أما غسان سلامة الذي مل من المسألة الليبية فلا يريد سوى حقنها بمسكن مؤقت والمضي في حال سبيله.

عن موقع "218tv"

للمشاركة:

باريس تواجه تحديات جهادية جديدة في الساحل الأفريقي.. ما أبرزها؟

مدني قصري's picture
كاتب ومترجم جزائري
2020-01-27

ترجمة: مدني قصري


بعد 7 أعوام من قرار فرانسوا هولاند بإرسال جنود فرنسيين إلى شمال مالي بهدف منع الجماعات الإسلامية من السيطرة على البلاد، حان الوقت لإعادة تحديد وتوضيح أهداف عملية "برخان".
لقد شعر شركاء باريس في دول الساحل الأفريقي (موريتانيا ومالي والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد)، بالتهديد، والحاجة إلى تغيير مخططاتهم ومجالات تدخلهم، وذلك بعد الاجتماع الذي عقده قادة منطقة مجموعة الخمس G5، في باو، في 13 كانون الثاني (يناير) من العام الجاري، في سياق يزداد تعقيداً وخطورة بالنسبة لفرنسا.

شعر شركاء باريس في دول الساحل الأفريقي (موريتانيا ومالي والنيجر وبوركينا فاسو وتشاد)، بالتهديد
كانت بداية القمة، التي كان من المقرر انعقادها أصلاً في 16 كانون الأول (ديسمبر) 2019، جد سيئة؛ حيث جاءت في أعقاب مقتل 13 جندياً فرنسياً في المعركة، في 25 تشرين الأول (نوفمبر) الماضي، وكان لدى رؤساء الدول الأفريقية انطباع سيئ حول استدعاء إيمانويل ماكرون لهم إلى مدينة باو بجنوب غرب فرنسا، الحامية العسكرية التاريخية، لأجل 7 من الضحايا، في حين تشجب جيوشهم مئات الوفيات.

التهديد الجهادي يبعث على المزيد من القلق فهو متجذر بين السكان الأصليين وينطوي الآن على صراعات طائفية مرتبطة بالأجداد

وتمّ تأجيل الاجتماع أخيراً، بعد هجوم شنّه الجهاديون في شهر كانون الثاني (يناير) الجاري على ثكنات نيجيرية؛ حيث أعاد الزعماء الأفارقة الخمسة تأكيدهم على طلب فرنسا بالتدخل لإعادة تعريف أهداف "برخان"، من جهة، والرغبة في التوسع إلى شركاء جدد في الاجتماع، من جهة أخرى.
إنّ تخفيف حِدة التوترات التي يغذيها الخطاب المعادي للفرنسيين في بلدان الساحل ليس مجرد وهم؛ فلم تعد المسألة تتعلّق بمنع الجهاديين الأجانب من بناء ملاذ في شمال مالي، بل باتت تتعلّق بالقتال ضد المقاتلين المحليين الذين يستخدمون الخطاب الإسلاموي لفرض سيطرتهم على السكان والاستيلاء على السلطة في 3 دول. ويبعث التهديد على المزيد من القلق، فهو متجذر بين السكان الأصليين، وينطوي الآن على صراعات طائفية مرتبطة بالأجداد في بعض الأحيان، مما يضع الجيش الفرنسي في وضع مربك ومعقد.
الفخ يزداد انغلاقاً
السلفيون في الساحل، حتى لو صَدمت مفاهيمُهم الدينية التقاليدَ المحلية، فإنّهم يستغلون النزاعات على الأراضي بين المزارعين والرعاة، ويشككون في الأرباح التي يستمدها الزعماء التقليديون من السيطرة على ما يأتي وما يخرج من بضاعة وأشياء أخرى؛ بما في ذلك الاتجار بالأسلحة والمهاجرين والمخدرات، كما يستغل السلفيون شعور الظلم الذي تشعر به الفئات المحرومة من السكان، حيث يتهم الجهاديون، القوى المركزية بالفساد ويتهمون الحكام الأفارقة بالعجز عن ضمان الحد الأدنى من صلاحيات الدولة؛ الأمن والعدالة والصحة والتعليم.

اقرأ أيضاً: لماذا ترفض شعوب الساحل الأفريقي الوجود العسكري الفرنسي؟
كيف يمكن أن يحكم الجنود الفرنسيون مثل هذه النزاعات المحلية دون أن يكونوا شركاء مع الأنظمة الفاسدة التي لا تحظى بالشعبية؟ تأمُل باريس الخروج من هذه النزاعات من خلال مغادرة شمال مالي - حيث يُتهم الفرنسيون بالتواطؤ مع مزاعم ومطالب الطوارق الوحدوية - ومن ثمّ إعادة الانتشار في منطقة ليبتاكو، على حدود مالي والنيجر وبوركينا فاسو، حيث يتركز التهديد الآن.

يود الجيش الفرنسي منع جماعة "الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى" (EIGS)  من أن تتجذر أكثر في ما يُسمى بمنطقة الحدود الثلاثة، بين مالي وبوركينا فاسو والنيجر، حيث الوضع الأمني الأكثر تدهوراً، ويقول الجنرال لوكنتر إنّه "اليوم، في هذه المنطقة الشاسعة للغاية، الموارد المتاحة لعملية برخان ليست كافية لنشر الجنود على مدار 24 ساعة في اليوم، 7 أيام في الأسبوع". وإن قامت عملية برخان بتعبئة 4500 رجل رسمياً، فهناك حوالي 2000 فقط موجودون بالفعل على الأرض.

تأمل باريس الخروج من هذه النزاعات بمغادرة شمال مالي حيث يُتهم الفرنسيون بالتواطؤ مع مزاعم ومطالب الطوارق الوحدوية

ومنذ بدء العملية الفرنسية في مالي، كان عام 2019 أكثر الأعوام دموية؛ بحصيلة 1500 قتيل عسكري من جانب الجيوش المشاركة، و 4000 ضحية مدنية.
مع ذلك، فقد بدأ الفخ ينغلق؛ ففي حين يزيد الاستمرار في القتال من خطر التورط في الوحل والتعرض للجيوش المحلية، إلّا أنّ الانسحاب سيكون أسوأ من ذلك، حيث سيدفع بلدان الساحل وسكانها إلى الفوضى وإلى قبضة الديكتاتورية الدينية، مع ما يترتب على ذلك من آثار فيما يتعلق بالهجرة والإرهاب.
ويحتاج الأمر إلى أكثر من قمة واحدة لمجموعة الخمس، حتّى يتم إزالة سوء التفاهم حول فوضى ساحلية ليس لها حلول جيدة دون دعم بناء الديمقراطيات الأفريقية التي تحترم أخيراً جميع السكان.
"الحرب في الساحل لا يمكن كسبها بواسطة قوة غربية"
قام كل من جان ميشيل ديبرات، وسيرج ميخايلوف، وأوليفييه لافكورك، بتحليل سبب نجاح عملية "برخان" في كسب جميع المعارك وخسارة الحرب ضد الجهاديين الإسلاميين.

اقرأ أيضاً: لماذا لم يحتل الإرهابيون الساحل الغربي لأفريقيا؟
في معرض حديثه في صحيفة لوموند، خرج الجنرال برونو كليمان - بولتي، عن الصمت بشأن التدخل الفرنسي في الساحل، وإن اتبعنا تحليله، دون تغيير النهج، فإنّ فرنسا بصدد خسارة الحرب، ليس لأنّ قوة "برخان" مُهدّدة من قِبل ما يشبه "ديان بيان فو" في الرمال، ولكن لأنّ التاريخ يعلمنا أنّ الجيش يمكن أن يكسب كل المعارك ويخسر الحرب، إذ على الرغم من نجاحاته التكتيكية، لا يستطيع منع العدو من تحقيق أهدافه.

ومنذ عام 2017، توسعت مجالات نشاط الجهاديين الإسلاميين في مالي وبوركينا فاسو والنيجر، وتضاعفت عملياتها، حيث يمثّل الهجوم والاستيلاء على موقع إنديليمان عام 2019، والذي قُتل فيه 49 جندياً مالياً، في 1 تشرين الثاني (نوفمبر)، وتدمير موقع إيناتيس Inates في 17 كانون الأول (ديسمبر)، والذي كبّد الجيش النيجيري خسائر فادحة (71 قتيلاً و30 مفقوداً)، برهاناً على القدرات العسكرية الجهادية.

اقرأ أيضاً: الإرهاب في إقليم الساحل الإفريقي يخرج عن عباءة القاعدة وداعش
ولا تُمثّل الحرب في الساحل نزاعاً بسيطاً يستطيع أن يُنهيه اتفاق الجزائر؛ فالتقدم الجهادي الإسلامي في مالي وبوركينا يمكن أن يزعزع استقرار غرب أفريقيا. أولاً؛ في ساحل العاج حيث لا يمتلك الجيش مصداقية كبيرة، فضلاً عن التنافسات العرقية الشرسة، إذ ستجد الدولة نفسها في انتخابات محفوفة بالمخاطر عام 2020، وستؤدي سيطرة الجهاديين على طرق الصحراء، في النهاية، إلى توسيع الاتجار بالكوكايين والأسلحة والمهاجرين الذين سيتسلل إليهم إرهابيون، عاجلاً أم آجلاً.
أطروحات المؤامرة
على أرض الواقع، يُنظر إلى النزاع بشكل متزايد على أنّه مواجهة عرقية بين مزارعي بامبارا أو دوجون أو موسِي ضد رعاة شعب الفولاني (1)، الذين تم دمجهم على عجل مع الجهاديين. وتشعر السلطات المحلية بالضيق من العدو الذي يحتفظ بالمبادرة ولا تفهم ما يرون بأنه فشل عملية "برخان"، كما تزدهر أطروحات المؤامرة حول لعبة مزدوجة من قبل فرنسا، أكثر فأكثر، حيث يعدّ شعب الفولاني كبش فداء مثالي، فيما يدعو المتطرفون بالفعل إلى القتل، وقد يجد جنود فرنسا أنفسهم في خضم تصفيات الحساب العرقية.
بالنسبة للجيش الأجنبي، فإنّ إجراء عمليات مكافحة حرب العصابات بحثاً عن عدو يختبئ بين السكان أمر صعب للغاية، والإخفاقات في فيتنام وأفغانستان تذكرنا بذلك.

اقرأ أيضاً: لماذا تحول الإرهاب في الساحل الأفريقي إلى أزمة عالمية؟
ولا يمكن كسب الحرب في الساحل، التي لم تعد تتطور الآن في شمال مالي شبه المهجور ولكن في قرى وسط مالي وشمال بوركينا، بواسطة قوة غربية، كما يمنع فشل الأجهزة الحكومية في الدولتين تنفيذ إستراتيجية لطخة الزيت (التي تنتشر بسرعة) الغالية على فكر جالياني (2)، والتي تشهد الإدارة وهي تستعيد تدريجياً سيطرتها على المناطق الآمنة في "برخان" (مالي)، ولن يغيّر تدخل القوات الخاصة الأوروبية من الوضع شيئاً.
إذا أرادت فرنسا أن تتجنب الخروج من المنطقة يوماً ما تحت ضغط شعبي، يجب عليها أن تراجع طرائق وجودها، مراجعة كاملة، وأن توافق على ترك المركز الأول للجهات الفاعلة المحلية، هذا ما قاله الجنرال كليمنت - بوليه.


مصدر الترجمة الفرنسية:

www.lemonde.fr


الهوامش:

1- الفلان شعب يقطن مواطن عديدة في غرب أفريقيا ووسط أفريقيا والساحل الأفريقي، والحجاز ويشكلون أقلية في كل دولة يسكنوها (باستثناء غينيا)، لذا يتحدثون لغات أخرى بجوار لغتهم الأم، ولديهم ثقافة خاصة مميزة. وجلّهم من المسلمين.
2-  جوزيف سيمون غالياني (بالفرنسية: Joseph Simon Gallieni)  قائد عسكري فرنسي ( 1849- 1916 ) شارك في بداية الحرب العالمية الأولى.

للمشاركة:
الصفحة الرئيسية