معرض الرياض للكتاب يحتفي بالمستقبل ويكرم رواد السينما السعودية

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
1044
عدد القراءات

2019-03-14

كرّم معرض الرياض الدولي للكتاب، أمس الأربعاء، في افتتاح دورته الجديدة لعام 2019 مجموعة من رواد وصناع السينما السعودية، اعترافاً بدورهم في تأسيس وترسيخ هذا الفن محلياً وعربياً.

يقام المعرض تحت شعار "الكتاب بوابة المستقبل" بمشاركة نحو 900 دار نشر وتوكيل ومؤسسة أهلية وحكومية من 30 دولة

ويقام المعرض تحت شعار "الكتاب بوابة المستقبل" بمشاركة نحو 900 دار نشر وتوكيل ومؤسسة أهلية وحكومية من 30 دولة، تقدم نصف مليون عنوان كتاب في شتى مجالات الفنون والآداب والمعرفة، حسب وكالة "رويترز".
وخلال الحفل الذي أقيم بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، كرم المعرض الممثل خليل الرواف (1895-2000) والمخرج سعد الفريح (1940-2006) والمخرج إبراهيم القاضي، والممثل والمخرج سعد خضر، والمخرج عبد الله المحيسن، والمخرجة هيفاء المنصور، والممثل إبراهيم الحساوي.

اقرأ أيضاً: نحو 617 مليون طفل في العالم لا يعرفون القراءة والحساب
كما كرم المعرض الفائزين بجائزة الكتاب لهذا العام في فروع الكتب الدينية والاجتماعية القانونية، والتربوية والنفسية، والدراسات اللغوية والنقدية، والسرد، والشعر.
البحرين ضيف شرف المعرض
وتحل مملكة البحرين ضيف شرف المعرض بعد أن كانت السعودية ضيف شرف معرض البحرين الدولي للكتاب في دورته الثامنة عشرة عام 2018.
وقالت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار في كلمة بحفل افتتاح المعرض إنّ "الثقافة هي وسيلتنا لنتقدم، الثقافة فعل المقاومة، وبها نستمر".

جانب من المعرض
وأضافت "نتعلم عندما نقرأ، ونسير نحو مستقبل أتمنى أن يكون أجمل لكل بقعة في وطننا العربي الكبير".

الشيخة مي بنت محمد آل خليفة: "الثقافة وسيلتنا لنتقدم، نتعلم عندما نقرأ، ونسير نحو مستقبل أتمنى أن يكون أجمل

ونيابة عن سمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، ألقى نائب وزير الثقافة حامد بن محمد فايز في مستهل الافتتاح كلمة نقل في بدايتها أسمى الشكر والعرفان إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على رعايته الكريمة لفعاليات معرض الرياض الدولي للكتاب، وإلى سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد على تشجيعه الدائم ودَعْمه اللامحدود للمسيرة الثقافية السعودية، وللتنمية الثقافية الشاملة في المملكة العربية السعودية.
الثقافة أحد مقوِّمات جودة الحياة
وأضاف مندوب وزير الثقافة ، كما أفادت صحيفة "الرياض"، أنّ المعرض يأتي هذا العام "من منطلق الإيمان العميق بدَوْر معارض الكتاب في تنشيط الحراك الثقافي، وفي إطار الجهود الهادفة إلى إيجاد بيئة ثقافية جاذبة، ليكون لبنةً أساسية في الصرح الثقافي الذي تستهدفه رؤية المملكة 2030، التي أكَّدت على أنَّ الثقافة أحد مقوِّمات جودة الحياة، والتي يشكِّل التقدُّم الثقافي عنصراً أساسياً لها"، مشيداً بالمكانة التي يحتلها معرض الرياض الدولي للكتاب في الوقت الراهن "حيث أصبح أكبر من مجرَّد كونه معرضاً للكتاب، وبات تظاهرةً ثقافيةً كبرى تحتفي بالإبداع وتحتفل بالمعرفة".

اقرأ أيضاً: عربية الحواديت: تحدي القراءة ينير قرى الريف المصري
وتضم أجندة المعرض أكثر من 200 فعالية ثقافية ومتنوعة، من بينها 62 فعالية تختص بالندوات والمحاضرات الثقافية، و13 جلسة ضمن فعالية المجلس الثقافي التي تضم أيضاً أربعة عروض مسرحية و 18 فيلماً سعودياً قصيراً و29 ورشة عمل فنية.
كما خصصت إدارة المعرض ثلاث منصات توقيع، سيوقع خلالها 267 مؤلفاً ومؤلفة كتبهم، أمام زوار المعرض.

اقرأ المزيد...

الوسوم:



معرض الرياض للكتاب يحتفي بالمستقبل ويكرم رواد السينما السعودية

حفريات's picture
"حفريات" صحيفة إلكترونية ثقافية، عالمية الأفق، إنسانية التوجّه، تتطلع إلى تفكيك خطاب التطرّف والكراهية.
عدد القراءات

2019-03-14

كرّم معرض الرياض الدولي للكتاب، أمس الأربعاء، في افتتاح دورته الجديدة لعام 2019 مجموعة من رواد وصناع السينما السعودية، اعترافاً بدورهم في تأسيس وترسيخ هذا الفن محلياً وعربياً.

يقام المعرض تحت شعار "الكتاب بوابة المستقبل" بمشاركة نحو 900 دار نشر وتوكيل ومؤسسة أهلية وحكومية من 30 دولة

ويقام المعرض تحت شعار "الكتاب بوابة المستقبل" بمشاركة نحو 900 دار نشر وتوكيل ومؤسسة أهلية وحكومية من 30 دولة، تقدم نصف مليون عنوان كتاب في شتى مجالات الفنون والآداب والمعرفة، حسب وكالة "رويترز".
وخلال الحفل الذي أقيم بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، كرم المعرض الممثل خليل الرواف (1895-2000) والمخرج سعد الفريح (1940-2006) والمخرج إبراهيم القاضي، والممثل والمخرج سعد خضر، والمخرج عبد الله المحيسن، والمخرجة هيفاء المنصور، والممثل إبراهيم الحساوي.

اقرأ أيضاً: نحو 617 مليون طفل في العالم لا يعرفون القراءة والحساب
كما كرم المعرض الفائزين بجائزة الكتاب لهذا العام في فروع الكتب الدينية والاجتماعية القانونية، والتربوية والنفسية، والدراسات اللغوية والنقدية، والسرد، والشعر.
البحرين ضيف شرف المعرض
وتحل مملكة البحرين ضيف شرف المعرض بعد أن كانت السعودية ضيف شرف معرض البحرين الدولي للكتاب في دورته الثامنة عشرة عام 2018.
وقالت الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار في كلمة بحفل افتتاح المعرض إنّ "الثقافة هي وسيلتنا لنتقدم، الثقافة فعل المقاومة، وبها نستمر".

جانب من المعرض
وأضافت "نتعلم عندما نقرأ، ونسير نحو مستقبل أتمنى أن يكون أجمل لكل بقعة في وطننا العربي الكبير".

الشيخة مي بنت محمد آل خليفة: "الثقافة وسيلتنا لنتقدم، نتعلم عندما نقرأ، ونسير نحو مستقبل أتمنى أن يكون أجمل

ونيابة عن سمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، ألقى نائب وزير الثقافة حامد بن محمد فايز في مستهل الافتتاح كلمة نقل في بدايتها أسمى الشكر والعرفان إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على رعايته الكريمة لفعاليات معرض الرياض الدولي للكتاب، وإلى سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد على تشجيعه الدائم ودَعْمه اللامحدود للمسيرة الثقافية السعودية، وللتنمية الثقافية الشاملة في المملكة العربية السعودية.
الثقافة أحد مقوِّمات جودة الحياة
وأضاف مندوب وزير الثقافة ، كما أفادت صحيفة "الرياض"، أنّ المعرض يأتي هذا العام "من منطلق الإيمان العميق بدَوْر معارض الكتاب في تنشيط الحراك الثقافي، وفي إطار الجهود الهادفة إلى إيجاد بيئة ثقافية جاذبة، ليكون لبنةً أساسية في الصرح الثقافي الذي تستهدفه رؤية المملكة 2030، التي أكَّدت على أنَّ الثقافة أحد مقوِّمات جودة الحياة، والتي يشكِّل التقدُّم الثقافي عنصراً أساسياً لها"، مشيداً بالمكانة التي يحتلها معرض الرياض الدولي للكتاب في الوقت الراهن "حيث أصبح أكبر من مجرَّد كونه معرضاً للكتاب، وبات تظاهرةً ثقافيةً كبرى تحتفي بالإبداع وتحتفل بالمعرفة".

اقرأ أيضاً: عربية الحواديت: تحدي القراءة ينير قرى الريف المصري
وتضم أجندة المعرض أكثر من 200 فعالية ثقافية ومتنوعة، من بينها 62 فعالية تختص بالندوات والمحاضرات الثقافية، و13 جلسة ضمن فعالية المجلس الثقافي التي تضم أيضاً أربعة عروض مسرحية و 18 فيلماً سعودياً قصيراً و29 ورشة عمل فنية.
كما خصصت إدارة المعرض ثلاث منصات توقيع، سيوقع خلالها 267 مؤلفاً ومؤلفة كتبهم، أمام زوار المعرض.